دولي, الدول العربية

موسكو تدين الهجوم على منشآت "أرامكو" السعودية وتدعو لعدم التسرع في الاتهام

جاء ذلك، في بيان صادر عن وزارة الخارجية الروسية، قالت فيه إن موسكو قلقة جداً إزاء التطورات الأخيرة هذه.

16.09.2019
موسكو تدين الهجوم على منشآت "أرامكو" السعودية وتدعو لعدم التسرع في الاتهام

Moskova

موسكو / الأناضول

أدانت روسيا، الإثنين، الهجوم الذي استهدف السبت الماضي منشآت "أرامكو" النفطية شرقي السعودية.

جاء ذلك، في بيان صادر عن وزارة الخارجية الروسية، قالت فيه إن موسكو قلقة جدا إزاء التطورات الأخيرة هذه.

وتابع البيان: ندين بشدة الهجمات على أهداف مدنية، والتي من شأنها أن تؤدي إلى زعزعة التوازن بين العرض والطلب على الطاقة.

ودعا إلى عدم الاستعجال في الخروج باستنتاجات حول الجهة التي نفذت الهجوم.

ورأى البيان، أنه "من غير المجدي أبدا، استخدام ما حدث لترسيخ المقاربة الأمريكية المعروفة ضد إيران".

وأردف: من غير المقبول تخطيط الولايات المتحدة استخدام القوة ضد طهران، انطلاقا من مبدأ المعاملة بالمثل، عبر توجيه أصابع الاتهام إليها.

و"أرامكو" أو "الشركة العربية للزيوت السعودية" هي أكبر شركة نفط في العالم، وتنتج في المتوسط 10 ملايين برميل من النفط الخام يوميا.

وصباح السبت، أعلنت الرياض السيطرة على حريقين وقعا في منشأتين تابعتين لشركة "أرامكو"، شرقي المملكة، جراء استهدافهما بطائرات مسيرة.

وتبنت جماعة "الحوثي" المسؤولية عن الهجوم، وقالت إنه استهدف مصفاتين نفطيتين بـ10 طائرات مسيرة.

لكن لم تعلن السعودية الجهة المسؤولة عن الاستهداف، في موقف نادر، حيث كانت تتهم عادة الحوثيين وإيران بدعمهم، وسط نفي متكرر من طهران.

وقالت الرياض إنها تجري تحقيقات في الهجوم، الذي أدى إلى فقدانها نحو نصف إنتاجها النفطي.

فيما اتهم وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، السبت، إيران بالوقوف وراء الهجوم، مقابل نفي طهران لذلك.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın