الدول العربية

مقتل عنصرين من الحشد الشعبي بهجوم شمالي العراق

وقوات الجيش العراقي تبدأ عملية عسكرية واسعة شمالي محافظة صلاح الدين لملاحقة خلايا تنظيم "داعش".

09.05.2021
مقتل عنصرين من الحشد الشعبي بهجوم شمالي العراق

Iraq

علي جواد/الأناضول

قتل عنصران من الحشد الشعبي (مؤسسة ترتبط بوزارة الدفاع)، الأحد، بهجوم شنه عناصر من تنظيم "داعش"، استهدف حواجز أمنية في محافظة صلاح الدين شمالي العراق.

وقال بيان للحشد الشعبي، إن "عناصر من تنظيم داعش شنوا هجمات على حواجز أمنية تابعة للواء 315 في الحشد الشعبي شرقي مدينة سامراء بمحافظة صلاح الدين، ما تسبب بمقتل عنصرين، وإصابة أثنين أخرين بجروح".

وفي السياق ذاته، شنت القوات العراقية، الأحد، عملية عسكرية واسعة ضد خلايا تنظيم "داعش" في المناطق الشمالية من محافظة صلاح الدين.

ووفق بيان ثان للحشد الشعبي، فإن "قوات من ألوية 31 و51 والسادس، وقوات من وزارة الداخلية، بدأت عملية عسكرية من خمسة محاور لتأمين المناطق الواقعة شمالي قضاء بيجي في شمال محافظة صلاح الدين، بهدف تأمين تلك المناطق من تواجد تنظيم داعش".

ويأتي الهجوم والعملية العسكرية بعد يوم على مقتل ضابط في الجيش العراقي وإصابة جندي، بانفجار عبوة ناسفة على دورية للجيش في قضاء طوزخرماتو في محافظة صلاح الدين (شمال).

وخلال الشهور الأخيرة، زادت وتيرة هجمات مسلحين يشتبه بأنهم من "داعش"، لا سيما في المنطقة بين كركوك وصلاح الدين (شمال) وديالى (شرق)، المعروفة باسم "مثلث الموت".

وأعلن العراق عام 2017 تحقيق النصر على "داعش" باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014.

إلا أن التنظيم الإرهابي لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق ويشن هجمات بين فترات متباينة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın