الدول العربية

عون: الحالة في لبنان تستدعي إعلان التعبئة العامة ضد "كورونا"

قبيل بدء اجتماع استثنائي لمجلس الوزراء من المرجح أن يقرر إعلان التعبئة العامة وحالة الطواىء الصحية

15.03.2020
عون: الحالة في لبنان تستدعي إعلان التعبئة العامة ضد "كورونا"

Lebanon

بيروت/ ريا شرتوني/ الأناضول

أعلن الرئيس اللبناني، ميشال عون، الأحد، أن حالة فيروس كورونا، الراهنة في لبنان "تؤلف حالة طوارئ صحية تستدعي إعلان التعبئة العامة في جميع المناطق".

وفي كلمة له قبيل انطلاق جلسة استثنائية لمجلس الوزراء، أضاف عون: "لن أتهاون مطلقًا في سبيل تأمين الحماية اللازمة لأيّ مواطن من هذا الوباء والعلاج اللازم لأي مصاب به".

وشدد على أن "الوقت ليس لتسجيل النقاط وتبادل الاتهامات (بين الخصوم السياسيين) أو الاستثمار السياسي".

وقرر المجلس الأعلى للدفاع، الأحد، الطلب من الحكومة إعلان التعبئة العامة لمواجهة الفيروس، مع اتخاذ ما تستلزمه من خطط وأحكام خاصة، والطلب من الإدارات العامة والأجهزة متابعة الوضع، الذي يستدعي حالة طوارئ صحيّة.

وعقب انتهاء اجتماع للمجلس، في القصر الجمهوري بالعاصمة بيروت، أضاف الأمين العام للمجلس، اللواء الركن محمود الأسمر، أن الرئيس عون اعتبر أن الحالة أصبحت تؤلف حالة طوارئ، فيما رأى رئيس الحكومة، حسان دياب، أن الوضع القائم بات يستدعي خطوات أكثر شمولية.

وأعلنت وزارة الصحة اللبنانية، الأحد، تسجيل 6 إصابات جديدة بالفيروس، ليرتفع عدد المصابين إلى 99.

وناشدت الوزارة المواطنين التقيد بالتدابير الصارمة الصادرة عن الجهات المعنية والتزام المنزل، إلا عند الضرورة القصوى.

وحتى الأحد، أصاب كورونا نحو 158 ألف شخص في 155 دولة وإقليما، توفى منهم قرابة 5 آلاف و850، أغلبهم في الصين، إيطاليا، إيران وإسبانيا.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولًا عديدة على إغلاق حدودها، ووقف الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عديدة، ومنع التجمعات، بما فيها الصلوات الجماعية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın