تركيا, الدول العربية

"شانلي أورفة" التركية ترسل 28 شاحنة مساعدات إلى سوريا

إلى منطقة عملية "نبع السلام" بمساهمة جمعيات خيرية كويتية

25.02.2021
"شانلي أورفة" التركية ترسل 28 شاحنة مساعدات إلى سوريا

Şanlıurfa

شانلي أورفة / رؤوف مالتاش / الأناضول

أرسلت ولاية شانلي أورفة جنوبي تركيا، الخميس، 28 شاحنة محملة بمساعدات إنسانية إلى منطقة عملية "نبع السلام" شمالي سوريا، قدمتها منظمات غير حكومية.

وأفاد مراسل الأناضول، أن المساعدات الإنسانية أرسلت بمساهمة جمعيتي الرحمة العالمية وعطاء للإغاثة الإنسانية، في الكويت، إلى مدينتي تل أبيض ورأس العين، المحررتين من الإرهاب شمالي سوريا.

وأكد والي شانلي أورفة عبد الله أرين، في كلمته خلال مراسم إرسال المساعدات، أن تركيا ستواصل دعم المظلومين وضحايا الحرب في سوريا.

وأعرب أرين عن شكره للجمعيات الخيرية الكويتية على مساهمتها، مشيرا أنهم يرسلون المساعدات إلى الإخوة السوريين منذ 10 سنوات.

وأشار إلى وجود روابط قوية بين شعوب الدول الثلاث تركيا والكويت وسوريا، لافتا إلى أن مساعدات اليوم أفضل دليل على ذلك.

بدوره، قال مسؤول جمعية الرحمة في تركيا، جمال أقنجي، إنهم قاموا بأنشطة خيرية عديدة لسنوات بهدف تخفيف معاناة الإخوة السوريين.

وأعرب عن سعادته بإرسال قافلة مساعدات كبيرة من شانلي أورفة إلى سوريا، مشيرا أنها تتضمن 200 طن من الطحين، و200 طن من الفحم، و2500 طرد غذائي ومواد أخرى.

وفي 9 أكتوبر/ تشرين الأول 2019، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري عملية "نبع السلام" شرقي نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من تنظيمي من "ي ب ك/ بي كا كا" و"داعش" الإرهابيين، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين إلى بلدهم.

وفي 17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، أعقبه اتفاق مع روسيا في 22 من الشهر ذاته.

وتمكنت تركيا من تحرير مدينتي تل أبيض (بمحافظة الرقة)، ورأس العين (بمحافظة الحسكة) من الإرهابيين خلال العملية، ولا تزال جهودها متواصلة لحماية المدنيين شمالي سوريا، وتوفير حياة كريمة لهم.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın