السياسة, دولي, الدول العربية

ستولتنبرغ يعلن استعداد الناتو لتقديم الدعم إلى ليبيا

في مؤتمر صحفي عقده عقب لقائه الرئيس الموريتاني، محمد ولد الغزواني، في العاصمة البلجيكية، بروكسل

14.01.2021
ستولتنبرغ يعلن استعداد الناتو لتقديم الدعم إلى ليبيا

Brussels Hoofdstedelijk Gewest

بروكسل/ الأناضول

أعلن ينس ستولتنبرغ، الأمين العالم لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، استعداد الحلف لتقديم الدعم إلى ليبيا، في حال سمحت بذلك الظروف السياسية والأمنية فيها.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده عقب لقائه الرئيس الموريتاني، محمد ولد الغزواني، في العاصمة البلجيكية، بروكسل.

ورحّب ستولتنبرغ باتفاق وقف إطلاق النار المعلن في ليبيا، في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، داعياً الأطراف الليبية لدعم جهود مؤتمر برلين والأمم المتحدة، من أجل إيجاد حل سياسي للأزمة القائمة في البلاد.

وفي 19 يناير/ كانون الأول 2020، جمع مؤتمر برلين الدولي حول ليبيا، 12 دولة هي تركيا والولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين وألمانيا ومصر وإيطاليا والإمارات والجزائر والكونغو، و4 منظمات دولية وإقليمية، هي الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي والجامعة العربية.

وكان من أبرز بنود البيان الختامي للمؤتمر، ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار، وبقرار الأمم المتحدة الخاص بحظر تصدير السلاح إلى ليبيا، وتشكيل لجنة عسكرية لتثبيت ومراقبة وقف النار، تضم 5 ممثلين عن كل من طرفي النزاع.

وتابع ستولتنبرغ: "مستعدون لتقديم الدعم لليبيا في مجال الدفاع الجوي، وتأسيس المؤسسات الأمنية، حال سمحت بذلك الظروف السياسية والأمنية هناك."

ومنذ سنوات، يعاني البلد الغني بالنفط صراعا مسلحا، إذ تنازع مليشيا الانقلابي خليفة حفتر بدعم من دول عربية وأجنبية، الحكومة على الشرعية والسلطة، ما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين، بجانب دمار مادي هائل.

وفي سياق آخر، عبّر أمين عام الناتو، عن قلقه إزاء الوجود العسكري الروسي في سوريا، والبحر المتوسط، والبلقان، وليبيا ومناطق أخرى من قارة إفريقيا.

وشدد على أن الحلف يراقب عن كثب الوجود الروسي في هذه المناطق.




الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.