الدول العربية

حزب الأمة المعارض بالسودان يرفض الإضراب العام في البلاد

الذي دعت إليه قوى الحرية والتغيير يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين

26.05.2019
حزب الأمة المعارض بالسودان يرفض الإضراب العام في البلاد

Sudan

الخرطوم / الأناضول

أعلن حزب الأمة القومي المعارض، بزعامة الصادق المهدي، الأحد، رفض الإضراب العام بمؤسسات الدولة يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين.

جاء ذلك في بيان صادر عن الحزب، اطلعت عليه الأناضول.

وأوضح الحزب أن سلاح الإضراب العام وارد في حال تم التوافق عليه في اجتماعات لاحقة.

وكانت "قوى إعلان الحرية والتغيير" في السودان، دعت الجمعة، إلى إضراب عام، يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين، بالمؤسسات والشركات الخاصة والعامة والقطاعات المهنية والحرفية.

وعلى مدار الأيام الماضية، شهدت العاصمة الخرطوم وعدد من مدن البلاد، وقفات احتجاجية للعاملين بالمؤسسات الحكومية والشركات العامة والخاصة والبنوك وأساتذة جامعات وقطاعات مهنية، لمطالبة المجلس العسكري بتسليم السلطة للمدنيين.

وأخفق "العسكري" و"قوى إعلان الحرية والتغيير"، فجر الثلاثاء، في التوصل إلى اتفاق نهائي بشأن أجهزة السلطة خلال الفترة الانتقالية، ولاسيما نسب التمثيل في المجلس السيادي ورئاسته.

ومنذ 6 أبريل الماضي، يعتصم آلاف السودانيين أمام مقر قيادة الجيش بالخرطوم، للضغط على المجلس العسكري، لتسريع عملية تسليم السلطة إلى مدنيين، في ظل مخاوف من التفاف الجيش على مطالب التغيير، كما حدث في دول أخرى، بحسب محتجين.

وعزلت قيادة الجيش في الحادي عشر من أبريل/ نيسان الماضي، عمر البشير، من الرئاسة، بعد ثلاثين عاما في الحكم، تحت وطأة احتجاجات شعبية بدأت أواخر العام الماضي، تنديدا بتردي الأوضاع الاقتصادية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın