الدول العربية

تسجيل 3 قوائم في أول أيام الترشح للانتخابات الفلسطينية

الترشح في انتخابات المجلس التشريعي يستمر من 20 ـ 31 مارس الجاري

20.03.2021
تسجيل 3 قوائم في أول أيام الترشح للانتخابات الفلسطينية

Palestinian Territory

رام الله / عوض الرجوب / الأناضول

أعلنت لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية، السبت، أن 3 قوائم تقدمت بطلبات في اليوم الأول لفتح باب الترشح لخوض الانتخابات التشريعية.

وأفاد الناطق باسم اللجنة (رسمية) فريد طعم الله، للأناضول، بأن "3 قوائم سجلت لخوض الانتخابات، سنعلنها بعد انتهاء فترة الترشح"، دون أن يعطي مزيدا من التفاصيل، حول أسماء وترتيب والتوجهات السياسية لتلك القوائم.

وفي وقت سابق السبت، أعلنت لجنة الانتخابات، في بيان اطلعت عليه الأناضول، بدء استقبال طلبات الترشح للانتخابات البرلمانية المزمع إجراؤها في 22 مايو/ أيار المقبل لاختيار 132 نائبا.

وأضافت أن باب الترشح "فتح ابتداء من صباح السبت 20 مارس/ آذار الجاري ويستمر حتى مساء الأربعاء 31 من الشهر نفسه، بما في ذلك أيام العطل الرسمية".

وأوضحت اللجنة في بيانها، أنها "تستقبل طلبات الترشح في المقر العام للجنة بمدينة البيرة (بالضفة الغربية) ومقرها الإقليمي في مدينة غزة".

وبينت أنها "ستقوم بدراسة طلبات الترشح خلال 5 أيام من تاريخ تقديمها، والتأكد من استيفائها للشروط القانونية، لتصدر بناءً عليه قرارها بقبول أو رفض الطلب".

وذكرت أنها "ستمنح القوائم التي تحتاج لتصويب طلباتها وقتا لذلك ضمن فترة الترشح القانونية المعلنة (حتى 31 مارس)".

ووفق مرسوم رئاسي سابق، ستجرى الانتخابات الفلسطينية على 3 مراحل خلال العام الجاري: تشريعية (برلمانية) في 22 مايو/ أيار، ورئاسية في 31 يوليو/ تموز، وانتخابات المجلس الوطني في 31 أغسطس/ آب.

وبحسب لجنة الانتخابات، فإن عدد المؤهلين للاقتراع ممن بلغوا 18 عاما وأكثر في كافة المراكز حتى تاريخ 31 يوليو 2021 (تاريخ انتخابات الرئاسة) يبلغ نحو مليونين ونصف مليون ناخب وناخبة.

وأجريت آخر انتخابات فلسطينية للمجلس التشريعي في يناير/ كانون الثاني 2006، وأسفرت عن فوز حركة "حماس" بالأغلبية، سبقتها بعام انتخابات رئاسية فاز بها الرئيس الحالي محمود عباس.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın