الدول العربية

اليمن.. نزوح أكثر من 10 آلاف أسرة جراء مواجهات شمالي البلاد

نتيجة التصعيد العسكري الأخير في تلك المناطق، وسط مطالبات بتوفير أماكن إيواء ومواد غذائية ومياه

22.03.2020
اليمن.. نزوح أكثر من 10 آلاف أسرة جراء مواجهات شمالي البلاد

Yemen

اليمن/ شكري حسين/ الأناضول

أعلنت "وحدة إدارة المخيمات باليمن" (حكومية)، الأحد، أن أكثر من 10 آلاف أسرة نزحت من مناطق المواجهات بين الجيش والحوثيين شمالي البلاد.

وخلال الأشهر القليلة الماضية، شهدت مديرية نهم التابعة لمحافظة صنعاء ومحافظة الجوف (شمال)، معارك عنيفة بين القوات الحكومية ومسلحي الحوثي، أفضت إلى سيطرة الأخيرة على تلك المناطق ونزوح الأسر باتجاه محافظة مأرب (شرق).

وأوضحت "الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين باليمن"، في بيان، أن عدد النازحين من الجوف ونهم، خلال الفترة من (19يناير/كانون الثاني _ 12مارس/آذار من العام الجاري) بلغ 10 آلاف و230 أسرة، نتيجة التصعيد العسكري الأخير في تلك المناطق.

وأضافت أن جميع تلك الأسر نزحت إلى مأرب، وتعيش ظروفٍ صعبة واستثنائية، وتفتقد إلى أبسط مقومات الحياة.

وحددت الوحدة، الاحتياجات الأساسية لمساعدة أولئك النازحين، والمتمثلة في توفير أماكن للإيواء والخيام والمواد الغذائية والمياه.

وأكدت أن وجود هذه الأعداد الكبيرة، يشكل ضغطاً مضاعفًا على المجتمع المضيف، ويساهم في انتشار الأوبئة والأمراض، خاصة مع المخاوف من انتشار "كورونا"، الذي يجتاح معظم بلدان العالم (دون اليمن للآن).

ويشهد اليمن منذ ما يقرب من 6 أعوام قتالا عنيفا بين القوات الحكومية التي يدعمها تحالف عربي بقيادة السعودية، وجماعة الحوثي المدعومة من إيران والتي تسيطر على محافظات يمنية عديدة بينها العاصمة صنعاء.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.