دولي, الدول العربية

المغرب.. وقفة احتجاجية بالرباط تضامنا مع المقدسيين

ومنع أخرى بمدينة الدار البيضاء

10.05.2021
المغرب.. وقفة احتجاجية بالرباط تضامنا مع المقدسيين

Rabat

الرباط / خالد مجدوب/ الأناضول

نظم عشرات الحقوقيين بالمغرب، الإثنين، وقفة تضامنية مع المقدسيين أمام مبنى البرلمان، رغم محاولات السلطات فض الوقفة.

وبحسب مراسل الأناضول ، فقد أصر المشاركون على تنظيم الوقفة رغم محاولات السلطات فض الوقفة، ومحاصرتها من كل الجهات.

وردد المشاركون في الوقفة التي دعت إليها "الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع" (غير حكومية)، شعارات تندد بالاعتداء على المقدسيين .

ورفع المحتجون لافتات تطالب الدول العربية والإسلامية بالتدخل من أجل وضع حد لما تقوم به إسرائيل في حق القدس.

وقام رجال الأمن بمحاصرة الوقفة من كل الجهات، لينهي المشاركون الوقفة، مرددين شعارات تضامنية مع القدس.

ومن الشعارات: "بالروح بالدم نفديك يا فلسطين"، و"على القدس رايحين، شهداء بالملايين"، "المغرب وفلسطين، شعب واحد مش شعبين".

وبحسب مقاطع فيديو نشرها نشطاء بمنصات التواصل الاجتماعية، منع رجال الأمن وقفة تضامنية مع المقدسيين بمدينة الدار البيضاء (كبرى مدن البلاد).

وبينت مقاطع الفيديو تفريق رجال الأمن للمشاركين بالوقفة خلال تجمعهم لتنفيذها، في الوقت الذي كان يرددون شعارات تنتقد التطبيع.

ولم يتسن للأناضول الحصول على تعليق فوري من السلطات الأمنية حول منع الوقفة، إلا أن محافظة العاصمة الرباط، كانت أفادت في بيان الشهر الماضي، بأنها منعت ترخيصها لوقفة تضامنية مع فلسطين بسبب إجراءات كورونا.

كما أعلنت المحافظة، في بيانها، منع أي تجمهر أو تجمع بالشارع العام تفاديا لكل ما من شأنه خرق مقتضيات حالة الطوارئ الصحية.

وصباح الإثنين، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي باحات المسجد الأقصى، مستخدمة الرصاص المطاطي وقنابل الصوت والغاز، قبل أن تنسحب مخلفة أكثر من 305 إصابات بصفوف الفلسطينيين بينهم مسعفون، وفق "الهلال الأحمر" الفلسطيني.

وتشهد مدينة القدس منذ بداية شهر رمضان، اعتداءات تقوم بها قوات الشرطة الإسرائيلية والمستوطنون، في منطقة "باب العامود" وحي "الشيخ جراح" ومحيط المسجد الأقصى.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın