الدول العربية

العراق.. الكاظمي يقرر خفض رواتب الرئاسات الثلاث

في ظل تدني أسعار النفط في الأسواق العالمية، في إعلان الأول من نوعه منذ تولي حكومة الكاظمي مهام مسؤوليتها في 7مايو/آيار الماضي.

02.06.2020
العراق.. الكاظمي يقرر خفض رواتب الرئاسات الثلاث

Iraq

بغداد/علي جواد/ الأناضول

قرر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الثلاثاء، خفض رواتب الرئاسات الثلاث (الجمهورية والوزراء والبرلمان).

جاء ذلك في بيان للحكومة عقب اجتماع لها بالعاصمة بغداد، في ظل تدني أسعار النفط في الأسواق العالمية، في إعلان الأول من نوعه منذ تولي حكومة الكاظمي مهام مسؤوليتها في 7 مايو/آيار الماضي.

وصادرات العراق النفطية تشكل نسبة 98 % من تدفقات العملة الأجنبية إلى البلاد، حيث يشكل النفط 45 % من الناتج المحلي الإجمالي و93 % من إيرادات الموازنة العامة.

وقال الكاظمي: "قررنا خفض مرتبات الرئاسات والدرجات الخاصة والوظائف العليا، وإيقاف مزدوجي الرواتب والوهميين وترشيد الإنفاق الحكومي"، بحسب البيان.

وأضاف: "لن نسمح بأن تكون حلول الأزمة المالية على حساب حقوق الموظفين من ذوي الدخل المحدود والمتقاعدين ومستحقي الرعاية الإجتماعية"، دون توضيح متى يبدأ تطبيق هذا القرار.

وتضم الرئاسات الثلاث (الجمهورية والوزراء والبرلمان) أكثر من 6 آلاف موظف يتقاضون رواتب سنوية تبلغ 3 مليارات دولار، بحسب تقديرات سابقة أدلى بها الخبير المالي والمفتش العام السابق لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية جمال الأسدي‎.

وتبلغ إجمالي رواتب موظفي الدولة العراقية 6 تريليونات دينار (5 مليارات دولار) شهريا بحسب رئيس اللجنة المالية في البرلمان العراقي هيثم الجبوري ، فيما تبلغ الإيرادات الشهرية الحالية المتأتية من بيع النفط نحو ملياري دولار وفقا لوزارة النفط العراقية.‎

وخسر العراق 11 مليار دولار من عائدات بيع النفط للأشهر الأربع الأولى من العام الجاري بسبب تراجع أسعار النفط، أثر أزمة فيروس "كورونا، حسب وزارة النفط العراقية.

ويأتي التراجع الحاد للإيرادات بسبب الانخفاض الكبير بأسعار النفط بالاسواق العالمية جراء أزمة فيروس كورونا.

واتخذ الكاظمي منذ توليه منصبه الشهر الماضي، سلسلة إجراءات في ظل تصاعد التظاهرات بالبلاد، منها إعادة قادة عسكريين تم إبعادهم من مناصبهم، وإطلاق سراح محتجين، وتشكيل لجان للتحقيق بقتلى الاحتجاجات، وحصر السلاح بيد الدولة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.