دولي, الدول العربية

الجيش اليمني يطلب تحركا أمميا لوقف استهداف المدنيين

المتحدث باسم الجيش، اتهم الحوثيين بارتكاب "مجازر" في تعز والحديدة، فيما لم يصدر تعقيب فوري من الجماعة..

01.12.2020
الجيش اليمني يطلب تحركا أمميا لوقف استهداف المدنيين

Istanbul

اليمن/عزيز الأحمدي/الأناضول

دعا الجيش اليمني، الثلاثاء، إلى تحرك أممي لوقف الهجمات ضد المدنيين في البلاد.

جاء ذلك في تصريح للمتحدث الرسمي باسم الجيش اليمني العميد عبده مجلي نشره موقع "سبتمبر نت" الناطق باسم الجيش.

وقال مجلي: "مجازر المليشيات (الحوثيون) الأخيرة بمحافظتي تعز والحديدة (غرب) إمعان في الإجرام الممنهج".

وقتلت طفلتان، الإثنين، وجرح 8 آخرين في قصف مدفعي على حي سكني بتعز، عقب يوم من هجوم مماثل، أودى بحياة 5 أطفال، و3 نساء بمديرية الدريهمي جنوبي محافظة الحديدة (غرب).

وقال مجلي: "هذه المجازر تحتم على الأمم المتحدة والمنظمات المعنية التحرك على كل المستويات لإيقافها، وحماية المدنيين وفق ما هو مكفول في المواثيق الدولية".

ولم يصدر تعليق من قبل الحوثيين بشأن هذه الهجمات، إلا أن الجماعة سبق أن نفت استهداف المدنيين.

ومنذ 6 أعوام، يشهد اليمن حربا عنيفة بين القوات الحكومية ومسلحي جماعة الحوثي ، أدت إلى إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80 بالمئة من السكان بحاجة إلى مساعدات، ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة.

وأدى الصراع المستمر إلى مقتل 112 ألفا، بينهم 12 ألف مدني، وفق تقديرات الأمم المتحدة.

ويزيد من تعقيدات النزاع أن له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس/ آذار 2015 ينفذ تحالف عربي بقيادة الجارة السعودية، عمليات عسكرية دعما للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın