السياسة, دولي, الدول العربية

"الإعلام الحكومي" بغزة: استهداف الأبراج السكنية جريمة حرب "مُركبة"

في بيان نشره المكتب الإعلامي الحكومي (تديره حركة حماس)، تعقيباً على استهداف الجيش الإسرائيلي أبراج سكنية تضم مقرات إعلامية..

12.05.2021
"الإعلام الحكومي" بغزة: استهداف الأبراج السكنية جريمة حرب "مُركبة"

Gazze

غزة/رمزي محمود/الأناضول

أدان "المكتب الإعلامي الحكومي" في قطاع غزة، في وقت متأخر من مساء الثلاثاء، جرائم الاحتلال (الإسرائيلي) المتواصلة بحق المدنيين العزل، وقصف أبراج سكنية.

وفي بيان وصل الأناضول، اعتبر "الإعلامي الحكومي"، استهداف الاحتلال الأبراج السكنية والمؤسسات الصحفية جريمة حرب "مُركبّة"، وتحدّ للمواثيق الدولية.

وطالب، المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته في لجم الاحتلال عن استهداف تلك المؤسسات، وتوفير الحماية لها.

وأضاف: "إن قصف الاحتلال أبراجاً تضم عشرات المقرات الإعلامية، يؤكد استمرار تعمّد استهداف الصحفيين ووسائل الإعلام".

وأشار إلى أن ما جرى (خلال التصعيد الحالي) يعكس نجاح الإعلام الفلسطيني في إدارة المعركة الإعلامية، وايصال الرواية الفلسطينية ودحض ادعاءات المحتل.

ودعا البيان، المنظمات والاتحادات المعنية بحرية الرأي والتعبير، إلى "إلغاء عضوية الاحتلال فيها، وتشكيل لجنة تحقيق دولية في كافة الجرائم السابقة والحالية".

وفي وقت سابق، قصف الجيش الإسرائيلي بُرجي "هنادي" و"الجوهرة" السكنييْن غرب ووسط مدينة غزة، ما أسفر عن تدمير الأول بشكل كامل، والثاني بشكل كبير.

ومنذ الإثنين، استشهد 35 فلسطينياً وأصيب أكثر من 900 بجروح، جراء غارات إسرائيلية عنيفة متواصلة على قطاع غزة، ومواجهات بالضفة الغربية والقدس المحتلة، وفق وزارة الصحة وجمعية "الهلال الأحمر" الفلسطينيتين.​​​​​​​

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın