الصحة, التقارير

عمال النظافة والسباكين أكثر عرضة للإصابة بـ"النقرس" (دراسة)

"النقرس" حالة مرضية مرتبطة بالإصابة بالتهاب المفاصل الحاد، وعادة ما يستمر الألم لمدة 2-4 ساعات، أثناء فترات الليل.

13.06.2019
عمال النظافة والسباكين أكثر عرضة للإصابة بـ"النقرس" (دراسة)

Istanbul

محمد السيد / الأناضول

حذّرت دراسة سويدية حديثة، من أن أصحاب المهن المعرضة للغبار غير العضوي، مثل عمال النظافة والسباكين وعمال الكهرباء والميكانيكا، أكثر عرضة من غيرهم لخطر الإصابة بالنقرس.

الدراسة أجراها باحثون في جامعة غوتنبرغ السويدية، وعرضوا نتائجها الخميس، أمام المؤتمر الأوروبي السنوي لأمراض الروماتيزم، الذي يعقد في الفترة من 12-15 يونيو/حزيران الجاري، بالعاصمة الإسبانية مدريد.

ويتعرض الأشخاص للغبار غير العضوي عن طريق التعامل المباشر مع مواد قائمة على المعادن مثل مواد الأسبستوس والسيليكا والفحم، وهناك بعض المهن التي تتعرض لهذه المواد بكثرة مثل عمال النظافة، والصيانة، والسباكين، والكهربائيين، وميكانيكيي السيارات، واللحامين، وميكانيكا الماكينات.

وقد تم ربط التعرض للغبار غير العضوي بزيادة حدوث أمراض الروماتيزم الالتهابية مثل التهاب المفاصل الروماتويدي، لكن هذه أول دراسة للنظر تبحث في العلاقة بين هذا الغبار والنقرس.

و"النقرس" هو حالة مرضية مرتبطة بالإصابة بالتهاب المفاصل الحاد، ويحدث النقرس عند تراكم بلورات "اليوريت" في المفصل نتيجة ارتفاع مستويات "حمض اليوريك".

وللوصول إلى نتائج الدراسة، راقب الباحثون 6120 حالة تم تشخيص إصابتهم بالنقرس من الرجال والنساء بين عامي 2006 و2012.

وتم جمع البيانات المتعلقة بالمهنة من السجلات الرسمية، وتم استخدام مقاييس لحساب نسب التعرض للغبار غير العضوي أثناء ممارسة العمل.

كما أخذ الباحثون في الاعتبار عوامل أخرى قد تسبب الإصابة بالنقرس ومنها الصدفية وأمراض الكلى وإدمان الكحول والسمنة.

ووجد الباحثون أن التعرض المهني للغبار غير العضوي هو عامل خطر غير معروف سابقًا لمرض النقرس ويضاف لعوامل الخطر الأخرى المعروفة للمرض.

كما وجدوا أن النساء أكثر تأثرًا من الرجال بالغبار غير العضوي، حيث زاد الغبار من تعرضهم للنقرص بنسبة 27%.

وقال الفريق إن "هذه هي المرة الأولى التي يظهر فيها أن التعرض المهني للغبار غير العضوي مرتبط بتطور مرض النقرس".

وأضافوا أن "هناك حاجة إلى مزيد من الدراسة لفهم مخاطر التعرض للغبار غير العضوي فيما يتعلق بالنقرس وغيره من الأمراض الروماتيزمية الالتهابية".

وأشار الفريق إلى أن "النقرس مرض شائع جدًا وتحديد عوامل الخطر المسببة له مهم للغاية لأنه يسمح لنا بالتعرف على الأشخاص المعرضين للإصابة بالمرض وتنفيذ استراتيجيات الوقاية والإدارة المبكرة".

وتظهر أعراض الإصابة بمرض النقرس في عدة أشكال، أكثرها شيوعاً تكرار الإصابة بالتهاب المفاصل، وعلى رأسها مفصل مشط الرجل، ومفصل الكعب والركبة والمعصم والأصابع، وعادة ما يستمر ألم المفاصل لمدة 2-4 ساعات، أثناء فترات الليل.

وترجع الإصابة بالنقرس في الغالب لأسباب وراثية، وقد تنتج عن النظام الغذائي مثل الإفراط في شرب الحكوليات والمشروبات المحلاة بالفركتوز واللحوم والأطعمة البحرية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın