اقتصاد, الدول العربية

قطر تعتزم ضخ مزيد من الاستثمارات في السودان

في مجالات الطاقة والتعدين والزراعة، حسب سفير الدوحة لدى الخرطوم خلال لقاء مع وزيرة الخارجية السودانية

20.10.2019
قطر تعتزم ضخ مزيد من الاستثمارات في السودان

Sudan

الخرطوم/ عادل عبد الرحيم/ الأناضول

قال السفير القطري لدى الخرطوم، عبد الرحمن بن على الكبيسي، الأحد، إن الدوحة تعتزم ضخ مزيد من الاستثمارات في السودان.

جاء ذلك خلال لقاء جمع الكبيسي مع وزيرة الخارجية السودانية، أسماء محمد عبد الله، حسب الوكالة السودانية الرسمية للأنباء.

وأعرب الكبيسي عن رغبة قطر في تعزيز التعاون مع السودان في كل المجالات، وتبادل الدعم في المحافل الدولية.

وأضاف أن الدوحة ستقوم بمزيد من الاستثمارات في مجالات الطاقة والتعدين والزراعة، وستشجع القطاع الخاص على الاستثمار في السودان في كافة المجالات.

ولم يحدد السفير حجم الاستثمارات المرتقبة ولا تاريخاً لضخها.

وحاليًا، تستثمر قطر 1.5 مليار دولار في السودان، عبر 40 مشروعا زراعيا وسياحيا وعقاريا، وفق بيانات سودانية رسمية.

وسلم السفير القطري دعوة إلى وزيرة الخارجية السودانية، للمشاركة في منتدى الدوحة التاسع عشر، الخاص بالشؤون العالمية المعاصرة، يومي 14 و15 ديسمبر/كانون أول المقبل.

وذكرت الوكالة أن اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين الدولتين، وسبل دعم قطر للسودان خلال الفترة الانتقالية.

وبدأت بالسودان، في 21 أغسطس/ آب الماضي، مرحلة انتقالية تستمر 39 شهرًا تنتهي بإجراء انتخابات، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى "إعلان الحرية والتغيير"، قائدة الحراك الشعبي.

وقالت الوزيرة إن السودان يتطلع إلى تدفق مزيد من الاستثمارات القطرية في السودان، وزيادة حجم التبادل التجاري.

وأضافت أن الحكومة تعكف على مراجعة القوانين الخاصة بالاستثمار وإزالة المعوقات التي تواجه المستثمرين.

وتأمل حكومة عبد الله حمدوك في معالجة وضع اقتصادي متردٍ، فجر احتجاجات شعبية أجبرت قيادة الجيش، في 11 أبريل/ نيسان الماضي، على عزل عمر البشير من الرئاسة (1989: 2019).

وأعربت عن شكرها لدولة قطر على دعمها للسودان في تحقيق السلام، وتعزيز العلاقات بين البلدين.

ورعت الدوحة اتفاقية للسلام، في 14 يوليو/تموز 2011، رفضتها حركات التمرد الرئيسية في إقليم دارفور غربي السودان، بينما وقعت عليها الحكومة وحركة "التحرير والعدالة".

وأوفت قطر بتعهداتها، البالغة 177.4 مليون دولار، لمؤتمر للمانحين عُقد في الدوحة عام 2013، وأوصى بجمع 4.5 مليار دولار لإعادة إعمار درافور.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın