دولي, اقتصاد

تراجع التجارة الخارجية لكوريا الشمالية 48.8 بالمئة في 2018

إلى 2.84 مليار دولار مقارنة بالعام الذي سبقه

19.07.2019
تراجع التجارة الخارجية لكوريا الشمالية 48.8 بالمئة في 2018

سيول / الأناضول

تراجع حجم التجارة الخارجية لكوريا الشمالية، باستثناء التبادلات التجارية بين الكوريتين، 48.8 بالمئة في 2018 مقارنة بالعام الذي سبقه، ليبلغ 2.84 مليار دولار.

وخلال 2018، وعلى أساس سنوي، تراجعت صادرات كوريا الشمالية 86.3 بالمئة، إلى 240 مليون دولار، فيما هبطت الواردات 31.2 بالمئة، إلى 2.6 مليار دولار، وفق بيانات أوردتها وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء، الجمعة.

وأدت العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية، إلى تراجع حاد في تبادلاتها التجارية مع الصين.

وفي 2018، تراجع حجم التبادلات التجارية بين الكوريتين 48.2 بالمئة على أساس سنوي، إلى 2.72 مليار دولار.

كما ارتفع العجز التجاري لكوريا الشمالية مع الصين في العام الماضي 19.2 بالمئة، إلى 2.33 مليار دولار.

والصين أكبر شريك تجاري بالنسبة إلى كوريا الشمالية، تليها روسيا.

وتخضع كوريا الشمالية، لسلسلة عقوبات اقتصادية وتجارية وعسكرية، بموجب 10 قرارات اتخذها مجلس الأمن الدولي منذ 2006، بسبب برامجها للصواريخ الباليستية والنووية.

وإلى جانب عقوبات مجلس الأمن، تواجه بيونغ يانغ، عقوبات أحادية الجانب من قبل العديد من الدول الأعضاء بالأمم المتحدة، على رأسها الولايات المتحدة الأمريكية ودول الاتحاد الأوروبي.

وتحظر قرارات مجلس الأمن على الدول الأعضاء بالأمم المتحدة، استيراد الفحم الحجري والحديد الخام وموارد المنتجات البحرية والمنسوجات والملابس من كوريا الشمالية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın