دولي, أفريقيا

مسؤول أممي: لا دليل على انسحاب قوات إريتريا من "تيغراي"

وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أكد "صحة التقارير حول حدوث أعمال ممنهجة من الاغتصاب الجنسي الجماعي في الإقليم"

15.04.2021
مسؤول أممي: لا دليل على انسحاب قوات إريتريا من "تيغراي"

United States

نيويورك/محمد طارق/الأناضول

أبلغ وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، مجلس الأمن أنه "لا دليل على انسحاب القوات الإريترية من إقليم تيغراي الإثيوبي".

جاء ذلك خلال جلسة مشاورات مغلقة عقدها مجلس الأمن حول الإقليم، الخميس، بطلب من واشنطن، وفق ما نقلت مصادر أممية حضرت الجلسة، للأناضول.

وقال لوكوك لأعضاء مجلس الأمن: "الأمم المتحدة والوكالات الإنسانية الشريكة لم تر دليلا على انسحاب القوات الإريترية من إقليم تيغراي".

كما أكد المسؤول الأممي "صحة التقارير حول حدوث أعمال ممنهجة من الاغتصاب الجنسي الجماعي في الإقليم"، بحسب ذات المصادر.

وفي 26 مارس/آذار المنصرم، أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، في بيان، أن إريتريا وافقت على سحب قواتها من الإقليم، دون تحديد عدد تلك القوات، التي يقدرها مراقبون بالآلاف.

وفي 4 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، اندلعت اشتباكات في الإقليم بين الجيش الإثيوبي و"الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي"، قبل أن تعلن أديس أبابا في الـ28 من الشهر ذاته، انتهاء عملية "إنفاذ للقانون" بالسيطرة على الإقليم بالكامل، رغم ورود تقارير عن استمرار انتهاكات حقوقية بالمنطقة منذ وقتها.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın