السياسة, أفريقيا

تنظيم "المرابطون" يتبنى التفجير الانتحاري بـ"غاو" شمالي مالي

"المرابطون" التابع لـ"القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي" تبنى التفجير الذي استهدف معسكراً للجيش وأسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى

???? ??????   | 18.01.2017
تنظيم "المرابطون" يتبنى التفجير الانتحاري بـ"غاو" شمالي مالي

Gao

نواكشوط / محمد البكاي / الأناضول

تبنى تنظيم "المرابطون" الذي يعد فرعاً لتنظيم "القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي"، مساء الأربعاء، التفجير الانتحاري الذي استهدف في وقت سابق اليوم معسكرًا يضم جنودًا ومقاتلين، في منطقة "غاو" شمالي مالي، وأوقع عشرات القتلى والجرحى.

ونقل موقع "الأخبار" الموريتاني الذي ينشر عادة بيانات "القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي"، بيانا منسوبا لـ"المرابطون"، أكد فيه الأخير أن التفجير نفذه مسلح تابع له يدعى "عبد الهادي الأنصاري"، دون مزيد من التفاصيل عن الهجوم.

ولا يتسنّ عادة التحقق من صحة مثل هذه البيانات من مصدر مستقل.

وفي وقت سابق اليوم، قال مصدر أمني مالي للأناضول، مفضلا عدم نشر هويته، أن هجوما بسيارة مفخخة استهدف معسكرا للجيش في "غاو"، وأسفر عن سقوط 35 قتيلا على الأقل، وإصابة نحو 60 آخرين بجروح، فيما تحدثت مصادر طبية عن أن حصيلة القتلى تناهز الـ 80.

فيما قالت البعثة الأممية في مالي "مينوسما"، في بيان سابق، إن سيارة انفجرت صبيحة اليوم في معسكر الآلية التشغيلية للتنسيق في غاو، حيث تجمّع نحو 600 رجل في المجموع، دون ذكر تفاصيل عن عدد الضحايا.

ويضم المعسكر، وفق بيان البعثة، "جنودا من القوات المسلّحة لمالي، وعناصر من المجموعات الموالية لباماكو، ومن تنسيقية الحركات الأزوادية (تضم أبرز المجموعات المسلحة سابقا)"،

وتلك العناصر مكلّفة بالقيام بدوريات مشتركة لحفظ الأمن شمالي مالي، بناء على التوصيات المنبثقة عن اتفاق السلام والمصالحة في مالي"، الموقّع بين التنسيقية والحكومة المركزية في باماكو في مايو/ أيار ويونيو/ حزيران 2015.

وتعيش مناطق شمالي مالي على وقع الاشتباكات وهجمات الجماعات المسلحة المنتشرة فيها، رغم توقيع اتفاق سلام، في مايو/أيار، ويونيو/حزيران 2015، بين الحكومة المركزية في العاصمة باماكو، وأبرز المجموعات المسلحة الأزوادية.

وأدى تدخل القوات الفرنسية بدعم دولي في يناير/كانون ثانٍ 2013، إلى طرد الجماعات الإرهابية من مدينتي غاو وتمبكتو، وأبقت منطقة كيدال تحت سيطرة الحركات الأزوادية (تضم مسلحين من سكان المنطقة).




الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın