كورونا يغلق "شارع الثورة" والتونسيون يحيون ذكراها إلكترونيا

كورونا يغلق "شارع الثورة" والتونسيون يحيون ذكراها إلكترونيا

بدا شارع الحبيب بورقيبة في تونس العاصمة، الخميس، مهجورا على غير عادته سنويا في 14 يناير/ كانون الثاني منذ عام 2011. في ذلك اليوم، شهد الشارع احتفالات للأحزاب والجمعيات، بذكرى الثورة الشعبية، التي أطاحت بالرئيس الأسبق، زين العابدين بن علي (1987: 2011). لكن اليوم، يخيم الحزن على "شارع الثورة"، فالمقاهي مغلقة وحركة السيارات والمارة متوفقة، بفعل الإجراءات الصحية لمكافحة فيروس "كورونا". ( Yassine Gaidi - وكالة الأناضول )

كورونا يغلق "شارع الثورة" والتونسيون يحيون ذكراها إلكترونيا Fotoğraf: Yassine Gaidi

بدا شارع الحبيب بورقيبة في تونس العاصمة، الخميس، مهجورا على غير عادته سنويا في 14 يناير/ كانون الثاني منذ عام 2011. في ذلك اليوم، شهد الشارع احتفالات للأحزاب والجمعيات، بذكرى الثورة الشعبية، التي أطاحت بالرئيس الأسبق، زين العابدين بن علي (1987: 2011). لكن اليوم، يخيم الحزن على "شارع الثورة"، فالمقاهي مغلقة وحركة السيارات والمارة متوفقة، بفعل الإجراءات الصحية لمكافحة فيروس "كورونا". ( Yassine Gaidi - وكالة الأناضول )

كورونا يغلق "شارع الثورة" والتونسيون يحيون ذكراها إلكترونيا Fotoğraf: Yassine Gaidi

بدا شارع الحبيب بورقيبة في تونس العاصمة، الخميس، مهجورا على غير عادته سنويا في 14 يناير/ كانون الثاني منذ عام 2011. في ذلك اليوم، شهد الشارع احتفالات للأحزاب والجمعيات، بذكرى الثورة الشعبية، التي أطاحت بالرئيس الأسبق، زين العابدين بن علي (1987: 2011). لكن اليوم، يخيم الحزن على "شارع الثورة"، فالمقاهي مغلقة وحركة السيارات والمارة متوفقة، بفعل الإجراءات الصحية لمكافحة فيروس "كورونا". ( Yassine Gaidi - وكالة الأناضول )

كورونا يغلق "شارع الثورة" والتونسيون يحيون ذكراها إلكترونيا Fotoğraf: Yassine Gaidi

بدا شارع الحبيب بورقيبة في تونس العاصمة، الخميس، مهجورا على غير عادته سنويا في 14 يناير/ كانون الثاني منذ عام 2011. في ذلك اليوم، شهد الشارع احتفالات للأحزاب والجمعيات، بذكرى الثورة الشعبية، التي أطاحت بالرئيس الأسبق، زين العابدين بن علي (1987: 2011). لكن اليوم، يخيم الحزن على "شارع الثورة"، فالمقاهي مغلقة وحركة السيارات والمارة متوفقة، بفعل الإجراءات الصحية لمكافحة فيروس "كورونا". ( Yassine Gaidi - وكالة الأناضول )

كورونا يغلق "شارع الثورة" والتونسيون يحيون ذكراها إلكترونيا Fotoğraf: Yassine Gaidi

بدا شارع الحبيب بورقيبة في تونس العاصمة، الخميس، مهجورا على غير عادته سنويا في 14 يناير/ كانون الثاني منذ عام 2011. في ذلك اليوم، شهد الشارع احتفالات للأحزاب والجمعيات، بذكرى الثورة الشعبية، التي أطاحت بالرئيس الأسبق، زين العابدين بن علي (1987: 2011). لكن اليوم، يخيم الحزن على "شارع الثورة"، فالمقاهي مغلقة وحركة السيارات والمارة متوفقة، بفعل الإجراءات الصحية لمكافحة فيروس "كورونا". ( Yassine Gaidi - وكالة الأناضول )

كورونا يغلق "شارع الثورة" والتونسيون يحيون ذكراها إلكترونيا Fotoğraf: Yassine Gaidi

بدا شارع الحبيب بورقيبة في تونس العاصمة، الخميس، مهجورا على غير عادته سنويا في 14 يناير/ كانون الثاني منذ عام 2011. في ذلك اليوم، شهد الشارع احتفالات للأحزاب والجمعيات، بذكرى الثورة الشعبية، التي أطاحت بالرئيس الأسبق، زين العابدين بن علي (1987: 2011). لكن اليوم، يخيم الحزن على "شارع الثورة"، فالمقاهي مغلقة وحركة السيارات والمارة متوفقة، بفعل الإجراءات الصحية لمكافحة فيروس "كورونا". ( Yassine Gaidi - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار