في زمن كورونا.. المنزل حلبة كاراتيه!

في زمن كورونا.. المنزل حلبة كاراتيه!

بعد إغلاقه صالته الرياضية في إطار التدابير المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا والبقاء في المنزل، حوّل المدرب التركي "خالد أردمير" منزله إلى صالة لتدريب ابنة أخية "فخرية أردمير"، على رياضتي كيوكوشن كاراتيه، والووشو كونغ فو، للمشاركة في بطولة أوروبا. ويقيم "خالد" (38 عاما) و"فخرية" في قضاء "تشوبوك" بالعاصمة التركية أنقرة، وهو مدرب في المركز الرياضي بالقضاء. ( Hüseyin Yiğiner - وكالة الأناضول )

في زمن كورونا.. المنزل حلبة كاراتيه!
Fotoğraf: Hüseyin Yiğiner

بعد إغلاقه صالته الرياضية في إطار التدابير المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا والبقاء في المنزل، حوّل المدرب التركي "خالد أردمير" منزله إلى صالة لتدريب ابنة أخية "فخرية أردمير"، على رياضتي كيوكوشن كاراتيه، والووشو كونغ فو، للمشاركة في بطولة أوروبا. ويقيم "خالد" (38 عاما) و"فخرية" في قضاء "تشوبوك" بالعاصمة التركية أنقرة، وهو مدرب في المركز الرياضي بالقضاء. ( Hüseyin Yiğiner - وكالة الأناضول )

في زمن كورونا.. المنزل حلبة كاراتيه!
Fotoğraf: Hüseyin Yiğiner

بعد إغلاقه صالته الرياضية في إطار التدابير المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا والبقاء في المنزل، حوّل المدرب التركي "خالد أردمير" منزله إلى صالة لتدريب ابنة أخية "فخرية أردمير"، على رياضتي كيوكوشن كاراتيه، والووشو كونغ فو، للمشاركة في بطولة أوروبا. ويقيم "خالد" (38 عاما) و"فخرية" في قضاء "تشوبوك" بالعاصمة التركية أنقرة، وهو مدرب في المركز الرياضي بالقضاء. ( Hüseyin Yiğiner - وكالة الأناضول )

في زمن كورونا.. المنزل حلبة كاراتيه!
Fotoğraf: Hüseyin Yiğiner

بعد إغلاقه صالته الرياضية في إطار التدابير المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا والبقاء في المنزل، حوّل المدرب التركي "خالد أردمير" منزله إلى صالة لتدريب ابنة أخية "فخرية أردمير"، على رياضتي كيوكوشن كاراتيه، والووشو كونغ فو، للمشاركة في بطولة أوروبا. ويقيم "خالد" (38 عاما) و"فخرية" في قضاء "تشوبوك" بالعاصمة التركية أنقرة، وهو مدرب في المركز الرياضي بالقضاء. ( Hüseyin Yiğiner - وكالة الأناضول )

في زمن كورونا.. المنزل حلبة كاراتيه!
Fotoğraf: Hüseyin Yiğiner

بعد إغلاقه صالته الرياضية في إطار التدابير المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا والبقاء في المنزل، حوّل المدرب التركي "خالد أردمير" منزله إلى صالة لتدريب ابنة أخية "فخرية أردمير"، على رياضتي كيوكوشن كاراتيه، والووشو كونغ فو، للمشاركة في بطولة أوروبا. ويقيم "خالد" (38 عاما) و"فخرية" في قضاء "تشوبوك" بالعاصمة التركية أنقرة، وهو مدرب في المركز الرياضي بالقضاء. ( Hüseyin Yiğiner - وكالة الأناضول )

في زمن كورونا.. المنزل حلبة كاراتيه!
Fotoğraf: Hüseyin Yiğiner

بعد إغلاقه صالته الرياضية في إطار التدابير المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا والبقاء في المنزل، حوّل المدرب التركي "خالد أردمير" منزله إلى صالة لتدريب ابنة أخية "فخرية أردمير"، على رياضتي كيوكوشن كاراتيه، والووشو كونغ فو، للمشاركة في بطولة أوروبا. ويقيم "خالد" (38 عاما) و"فخرية" في قضاء "تشوبوك" بالعاصمة التركية أنقرة، وهو مدرب في المركز الرياضي بالقضاء. ( Hüseyin Yiğiner - وكالة الأناضول )

في زمن كورونا.. المنزل حلبة كاراتيه!
Fotoğraf: Hüseyin Yiğiner

بعد إغلاقه صالته الرياضية في إطار التدابير المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا والبقاء في المنزل، حوّل المدرب التركي "خالد أردمير" منزله إلى صالة لتدريب ابنة أخية "فخرية أردمير"، على رياضتي كيوكوشن كاراتيه، والووشو كونغ فو، للمشاركة في بطولة أوروبا. ويقيم "خالد" (38 عاما) و"فخرية" في قضاء "تشوبوك" بالعاصمة التركية أنقرة، وهو مدرب في المركز الرياضي بالقضاء. ( Hüseyin Yiğiner - وكالة الأناضول )

في زمن كورونا.. المنزل حلبة كاراتيه!
Fotoğraf: Hüseyin Yiğiner

بعد إغلاقه صالته الرياضية في إطار التدابير المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا والبقاء في المنزل، حوّل المدرب التركي "خالد أردمير" منزله إلى صالة لتدريب ابنة أخية "فخرية أردمير"، على رياضتي كيوكوشن كاراتيه، والووشو كونغ فو، للمشاركة في بطولة أوروبا. ويقيم "خالد" (38 عاما) و"فخرية" في قضاء "تشوبوك" بالعاصمة التركية أنقرة، وهو مدرب في المركز الرياضي بالقضاء. ( Hüseyin Yiğiner - وكالة الأناضول )

في زمن كورونا.. المنزل حلبة كاراتيه!
Fotoğraf: Hüseyin Yiğiner

بعد إغلاقه صالته الرياضية في إطار التدابير المتخذة لمنع انتشار فيروس كورونا والبقاء في المنزل، حوّل المدرب التركي "خالد أردمير" منزله إلى صالة لتدريب ابنة أخية "فخرية أردمير"، على رياضتي كيوكوشن كاراتيه، والووشو كونغ فو، للمشاركة في بطولة أوروبا. ويقيم "خالد" (38 عاما) و"فخرية" في قضاء "تشوبوك" بالعاصمة التركية أنقرة، وهو مدرب في المركز الرياضي بالقضاء. ( Hüseyin Yiğiner - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار