"دار الشفقة".. أول منظمة مجتمع مدني تركية تواصل رعاية الايتام منذ 156 عامًا

"دار الشفقة".. أول منظمة مجتمع مدني تركية تواصل رعاية الايتام منذ 156 عامًا

تعمل منظمة "دار الشفقة"، منذ 156 عامًا، على المساهمة في خلق تكافؤ الفرص وتوفير الدعم في مجال التعليم للأطفال الذين أبصروا النور في ظل ظروف خاصة من فقر وحرمان. وتعتبر منظمة دار الشفقة، (وهي أول منظمة مجتمع مدني تأسست في تركيا)، واحدة من المؤسسات التعليمية الأكثر عراقة في تركيا، وتقدم خدماتها التعليمية لـ 934 طفلاً يتيمًا، في 76 ولاية تركية. تتخذ دار الشفقة من مبدأ توفير تكافؤ الفرص شعارًا ونهجًا لعملها، حيث توفر للأطفال الذين هم تحت رعايتها تعليمًا عالي الجودة بلغتين أجنبيتين وبمعايير عالمية، تمكنهم من الظفر بالفرع الذي يحلمون به في الجامعات التركية والأجنبية. وقال رئيس مجلس إدارة منظمة دار الشفقة، محمد طيفون أوكتم، لمراسل الأناضول، إن دار الشقفة اتخذت خلال مسيرتها التي تمتد على مدى 156 عامًا، من مبدأ تكافؤ الفرص نهجًا يهدف لمد يد العون للأطفال الذين أبصروا النور في ظل ظروف خاصة. ( Darüşşafaka - وكالة الأناضول )

"دار الشفقة".. أول منظمة مجتمع مدني تركية تواصل رعاية الايتام منذ 156 عامًا 
Fotoğraf: Darüşşafaka

تعمل منظمة "دار الشفقة"، منذ 156 عامًا، على المساهمة في خلق تكافؤ الفرص وتوفير الدعم في مجال التعليم للأطفال الذين أبصروا النور في ظل ظروف خاصة من فقر وحرمان. وتعتبر منظمة دار الشفقة، (وهي أول منظمة مجتمع مدني تأسست في تركيا)، واحدة من المؤسسات التعليمية الأكثر عراقة في تركيا، وتقدم خدماتها التعليمية لـ 934 طفلاً يتيمًا، في 76 ولاية تركية. تتخذ دار الشفقة من مبدأ توفير تكافؤ الفرص شعارًا ونهجًا لعملها، حيث توفر للأطفال الذين هم تحت رعايتها تعليمًا عالي الجودة بلغتين أجنبيتين وبمعايير عالمية، تمكنهم من الظفر بالفرع الذي يحلمون به في الجامعات التركية والأجنبية. ( Darüşşafaka - وكالة الأناضول )

"دار الشفقة".. أول منظمة مجتمع مدني تركية تواصل رعاية الايتام منذ 156 عامًا 
Fotoğraf: Darüşşafaka

تعمل منظمة "دار الشفقة"، منذ 156 عامًا، على المساهمة في خلق تكافؤ الفرص وتوفير الدعم في مجال التعليم للأطفال الذين أبصروا النور في ظل ظروف خاصة من فقر وحرمان. وتعتبر منظمة دار الشفقة، (وهي أول منظمة مجتمع مدني تأسست في تركيا)، واحدة من المؤسسات التعليمية الأكثر عراقة في تركيا، وتقدم خدماتها التعليمية لـ 934 طفلاً يتيمًا، في 76 ولاية تركية. تتخذ دار الشفقة من مبدأ توفير تكافؤ الفرص شعارًا ونهجًا لعملها، حيث توفر للأطفال الذين هم تحت رعايتها تعليمًا عالي الجودة بلغتين أجنبيتين وبمعايير عالمية، تمكنهم من الظفر بالفرع الذي يحلمون به في الجامعات التركية والأجنبية. ( Darüşşafaka - وكالة الأناضول )

"دار الشفقة".. أول منظمة مجتمع مدني تركية تواصل رعاية الايتام منذ 156 عامًا 
Fotoğraf: Darüşşafaka

تعمل منظمة "دار الشفقة"، منذ 156 عامًا، على المساهمة في خلق تكافؤ الفرص وتوفير الدعم في مجال التعليم للأطفال الذين أبصروا النور في ظل ظروف خاصة من فقر وحرمان. وتعتبر منظمة دار الشفقة، (وهي أول منظمة مجتمع مدني تأسست في تركيا)، واحدة من المؤسسات التعليمية الأكثر عراقة في تركيا، وتقدم خدماتها التعليمية لـ 934 طفلاً يتيمًا، في 76 ولاية تركية. تتخذ دار الشفقة من مبدأ توفير تكافؤ الفرص شعارًا ونهجًا لعملها، حيث توفر للأطفال الذين هم تحت رعايتها تعليمًا عالي الجودة بلغتين أجنبيتين وبمعايير عالمية، تمكنهم من الظفر بالفرع الذي يحلمون به في الجامعات التركية والأجنبية. ( Darüşşafaka - وكالة الأناضول )

"دار الشفقة".. أول منظمة مجتمع مدني تركية تواصل رعاية الايتام منذ 156 عامًا 
Fotoğraf: Darüşşafaka

تعمل منظمة "دار الشفقة"، منذ 156 عامًا، على المساهمة في خلق تكافؤ الفرص وتوفير الدعم في مجال التعليم للأطفال الذين أبصروا النور في ظل ظروف خاصة من فقر وحرمان. وتعتبر منظمة دار الشفقة، (وهي أول منظمة مجتمع مدني تأسست في تركيا)، واحدة من المؤسسات التعليمية الأكثر عراقة في تركيا، وتقدم خدماتها التعليمية لـ 934 طفلاً يتيمًا، في 76 ولاية تركية. تتخذ دار الشفقة من مبدأ توفير تكافؤ الفرص شعارًا ونهجًا لعملها، حيث توفر للأطفال الذين هم تحت رعايتها تعليمًا عالي الجودة بلغتين أجنبيتين وبمعايير عالمية، تمكنهم من الظفر بالفرع الذي يحلمون به في الجامعات التركية والأجنبية. ( Darüşşafaka - وكالة الأناضول )

"دار الشفقة".. أول منظمة مجتمع مدني تركية تواصل رعاية الايتام منذ 156 عامًا 
Fotoğraf: Darüşşafaka

تعمل منظمة "دار الشفقة"، منذ 156 عامًا، على المساهمة في خلق تكافؤ الفرص وتوفير الدعم في مجال التعليم للأطفال الذين أبصروا النور في ظل ظروف خاصة من فقر وحرمان. وتعتبر منظمة دار الشفقة، (وهي أول منظمة مجتمع مدني تأسست في تركيا)، واحدة من المؤسسات التعليمية الأكثر عراقة في تركيا، وتقدم خدماتها التعليمية لـ 934 طفلاً يتيمًا، في 76 ولاية تركية. تتخذ دار الشفقة من مبدأ توفير تكافؤ الفرص شعارًا ونهجًا لعملها، حيث توفر للأطفال الذين هم تحت رعايتها تعليمًا عالي الجودة بلغتين أجنبيتين وبمعايير عالمية، تمكنهم من الظفر بالفرع الذي يحلمون به في الجامعات التركية والأجنبية. ( Darüşşafaka - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار