ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال!

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال!

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

ثمرة قرع جعلت خديجة التركية سيدة أعمال! 
Fotoğraf: Orhan Çiçek

السيدة التركية خديجة أدي جوزال، راقتها هدية عبارة عن مصباح من القرع كانت قد أهديت ذات مرة لزوجها من أحد الأصدقاء، فبدأت على أثر ذلك الاتجاه لإنتاج هذه النوعية من المصابيح التي تستخدم للزينة والديكور، وباتت الآن تصدرها لعدد من دول العالم. خديجة التي تبلغ من العمر 36 عامًا تعمل في قطاع السياحة ايضا منذ 7 سنوات تقريبًا بمدينة أنطاليا عاصمة ولاية تحمل الاسم ذاته جنوبي تركيا. وذكرت المستثمرة التركية للأناضول أنها ذات مرة أعجبت كثيرًا بهدية عبارة عن مصباح من القرع أهديت لزوجها من قبل أحد أصدقائه، فقررت من بعدها دخول مجال إنتاج أدوات الديكور، ولا سيما مصابيح القرع، وبدأت تبحث لجمع كثير من المعلومات اللازمة لخوض ذلك المجال، على حد تعبيرها. ( Orhan Çiçek - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار