إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى"

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى"

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

إسرائيل تُقيّد دخول فلسطينيي الضفة للصلاة بـ"الأقصى" Fotoğraf: Issam Rimawi

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لمئات الفلسطينيين من سكان الضفة الغربية، الحاصلين على تصاريح خاصة، بالدخول إلى مدينة القدس، لأداء صلاة الجمعة الأولى، من شهر رمضان في المسجد الأقصى. واشترطت إسرائيل، حصول الراغبين بالصلاة في المسجد، على اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وهو ما حرم الآلاف من الوصول للمسجد. ولا تتوفر كميات كافية من اللقاحات في الضفة الغربية، حيث يقتصر التطعيم على أصحاب الأمراض المزمنة، ومن هم فوق سن الستين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية. ( Issam Rimawi - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار