مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد Fotoğraf: ICRC

مع اندلاع موجة ثانية من فيروس كوفيد-19، في الضفة الغربية، خيّم الصمت على الأسواق القديمة في أكبر مدنها؛ تلك الأسواق التي لطالما امتازت بصخبها وكثرة الحركة فيها. في نابلس والخليل وبيت لحم والبلدة القديمة بالقدس، يحرص أصحاب المتاجر من شدّة قلقهم على إبقاء متاجرهم الفارغة مفتوحة. ( ICRC - وكالة الأناضول )

instagram_banner

أفضل وأجمل الصور، التي التقطت من الجو والبر، لتعكس جميع مناحي الحياة في تركيا والعالم، تجدونها على حسابنا على الانستغرام. تابعونا

آخر الأخبار