تركيا, دولي

غوتيريش يشيد بدعم تركيا وأردوغان "السخي" للاجئين

كما أثنى على دعمها لجهود الوساطة في النزاعات، بحسب كلمة للأمين العام للأمم المتحدة، خلال افتتاح الرئيس التركي مبنى "البيت التركي" في نيويورك

20.09.2021
غوتيريش يشيد بدعم تركيا وأردوغان "السخي" للاجئين

New York

نيويورك/ محمد طارق/ الأناضول

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الإثنين، عن "الامتنان الصادق" للدعم "السخي" الذي تقدمه تركيا ورئيسها رجب طيب أردوغان للاجئين، بالإضافة إلى الدعم التركي لجهود الوساطة في النزاعات.

جاء ذلك في كلمة لغوتيريش خلال افتتاح الرئيس أردوغان مبنى "البيت التركي" في مدينة نيويورك الأمريكية.

وموجها خطابه إلى الرئيس أردوغان، قال غوتيريش: "إنه لمن دواعي سروري أن أنضم إليكم في افتتاح البيت التركي الجديد، والاعتراف بالتعاون الممتاز المستمر بين تركيا والأمم المتحدة".

وأضاف: "تركيا منخرطة معنا في جميع مجالات عملنا، من تحديات أزمة المناخ إلى التهديدات طويلة الأمد للسلام والأمن".

وتابع: "أنا شخصيا على دراية بالسخاء الهائل لتركيا والمجتمعات التركية المضيفة تجاه اللاجئين، وإنني أقدم تقديري الصادق لدعمكم للأشخاص المحتاجين للحماية".

وأردف: "وصل عدد الأشخاص الفارين من الحروب والعنف والاضطهاد وانتهاكات حقوق الإنسان إلى مستويات قياسية، وإنني أعول على تركيا لمواصلة بذل قصارى جهدها، بدعم من المجتمع الدولي. هذا عمل تضامني يهمنا جميعا".

ووفق تقديرات رسمية، تستضيف تركيا خمسة ملايين لاجئ، بينهم 3.6 ملايين سوري فروا من الحرب الأهلية في الدولة المجاورة، و300 ألف أفغاني.

كما أشاد غوتيريش بـ"الدعم الذي تقدمه تركيا لجهود الوساطة التي نبذلها، بما في ذلك من خلال المشاركة في رئاسة مجموعة أصدقاء الوساطة، وهي إحدى أهم أدواتنا للحد من النزاعات وإدارتها وإنهائها".

وأثنى على "القيادة التي أظهرها السفير (التركي) فولكان بوزكير خلال فترة ولايته كرئيس للدورة الـ75 للجمعية العامة للأمم المتحدة".

وفي سابقة تركية، تولى بوزكير رئاسة الجمعية العامة بين 15 سبتمبر/أيلول 2020 و14 سبتمبر الجاري.

واختتم غوتيريش حديثه قائلا: "أتطلع إلى استمرار تعاوننا الوثيق مع حكومة وشعب تركيا، وأتمنى لكم سنوات عديدة من العمل المثمر في البيت التركي الجديد".

وليل الأحد/ الإثنين، وصل الرئيس أردوغان إلى الولايات المتحدة الأمريكية للمشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وتبلغ مساحة مبنى "البيت التركي" نحو 20 ألف متر مربع، ويقف بطوابقه الـ35 مقابل مبنى الأمم المتحدة بارتفاع 171 مترا.

وحاليا، يضم المبنى البعثة التركية الدائمة لدى الأمم المتحدة والقنصلية العامة في نيويورك، بالإضافة إلى قاعات اجتماعات ومعارض ومساكن ومرأب سيارات.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın