تركيا, دولي

تركيا تنضم رسميا لاتفاق باريس للمناخ في 10 نوفمبر

بحسب إخطار نشرته الأمانة العامة للأمم المتحدة

15.10.2021
تركيا تنضم رسميا لاتفاق باريس للمناخ في 10 نوفمبر

Istanbul

إسطنبول/ نوران أركول قايا/ الأناضول

تستعد تركيا للانضمام رسمياً إلى اتفاق باريس للمناخ لتكون طرفًا فيه اعتبارًا من 10 نوفمبر/ تشرني الثاني القادم.

وبحسب إخطار نشرته الأمانة العامة للأمم المتحدة، الجمعة، فإن تركيا أبلغت المنظمة مصادقتها على الاتفاق في 11 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

وجاء في الإخطار أن تركيا تعلن أنها ستطبق اتفاق باريس بصفتها دولة نامية وفي إطار مساهمتها الوطنية المحددة من قبلها بشرط ألا يمس الاتفاق وآلياته حقوقها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وأوضح أن التطبيق سيكون على أساس مبدأ "المساواة والمسؤوليات المشتركة ولكنها متباينة والقدرات ذات الصلة" المحددة في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ المؤرخة 9 أيار / مايو 1992، وفي إطار اتفاق باريس ومعاهدة مؤتمر الأطراف.

وورد في الإخطار أن الاتفاق سيدخل حيز التنفيذ في اليوم الـ30 بعد إرسال المصادقة إلى الأمانة، وأن "الاتفاق سيدخل حيز التنفيذ بالنسبة لتركيا في 10 نوفمبر 2021".

والشهر المنصرم، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في خطاب أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن تركيا ستصادق على اتفاق باريس وستعتمد هدف الوصول بانبعاثات الكربون إلى الصفر بحلول عام 2053.

وفي 6 أكتوبر الجاري، صادقت الجمعية العامة للبرلمان التركي على مقترح قانون بشأن التصديق على اتفاق باريس للمناخ.

يشار أن تركيا من الدول التي أبدت تأييدها لاتفاقية باريس للمناخ عام 2015، إلا أنها لم تطرحها أمام برلمانها للتصديق عليها خلال الفترة الماضية، بسبب اعتراضها على الإجحاف الذي كان يطولها فيما يتعلق بموضوع الالتزامات.

ويهدف اتفاق باريس إلى تقليل معدل ارتفاع حرارة الأرض إلى ما دون درجتين مئويتين لمحاولة إعادة الاتزان للبيئة والمناخ على الكوكب.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.