العراق

العراق: تدمير مخابئ لـ"داعش" والقبض على 10 من عناصره

خلال عمليات في محافظات صلاح الدين ونينوى (شمال) والأنبار (غرب)

29.07.2021
العراق: تدمير مخابئ لـ"داعش" والقبض على 10 من عناصره

Iraq

بغداد / إبراهيم صالح / الأناضول

أعلنت السلطات العراقية، الخميس، تدمير مخابئ لتنظيم "داعش" الإرهابي وإلقاء القبض على 10 من عناصره، خلال عمليات في محافظات صلاح الدين ونينوى والأنبار.

وقال اللواء يحيى رسول، المتحدث باسم قائد القوات المسلحة، في بيان، إن الجيش "شرع بعملية تفتيش في وادي الشاي وقرية الجيام غربي قضاء طوزخرماتو" في محافظة صلاح الدين (شمال).

وأضاف أن "الجيش تمكن من تدمير عدد من مخابئ تنظيم داعش، التي يستخدمها منطلقا لعملياته الإرهابية، خلال الساعات الأولى من العملية".

فيما أعلنت وزارة الدفاع، في بيانين منفصلين، تمكن قوات الجيش والشرطة من القبض على 10 عناصر من "داعش" في محافظتي نينوى (شمال) والأنبار (غرب).

وأوضحت أن 7 منهم ألقي القبض عليهم في نينوى، والباقين في الأنبار، واعترفوا بانتمائهم إلى "داعش خلال التحقيقات الأولية".

وخلال الشهور الأخيرة، زادت وتيرة هجمات مسلحين يشتبه بأنهم من داعش، لا سيما في المنطقة بين محافظات كركوك (شمال) وصلاح الدين، وديالى (شرق)، المعروفة باسم "مثلث الموت".

وفي 19 يوليو/ تموز الجاري، ليلة أول أيام عيد الأضحى، استهدف تفجير انتحاري تبناه "داعش" سوق "الوحيلات" الشعبي بمدينة الصدر شرقي بغداد، ما أوقع 30 قتيلا و50 جريحا.

وعلى إثره تسلم الجيش إدارة الملف الأمني بمدينة الصدر، "ما مكنه من الإطاحة بشبكتين إرهابيتين في كركوك والأنبار، كانتا تخططان لاستمرار التفجيرات الإرهابية في بغداد ومناطق أخرى"، بحسب وزارة الدفاع.

وأواخر 2017، أعلنت بغداد انتصارها على "داعش"، باستعادة الأراضي التي كان يسيطر عليها منذ صيف 2015، وهي نحو ثلاث مساحة العراق.

لكن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق عديدة من البلاد، ويشن من حين إلى آخر هجمات دامية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın