تركيا, السياسة

تركيا.. أمهات ديار بكر تواصل اعتصامهن لليوم الـ 746

للمطالبة باستعادة أبنائهن المختطفين لدى "بي كا كا" الإرهابي

17.09.2021
تركيا.. أمهات ديار بكر تواصل اعتصامهن لليوم الـ 746

Diyarbakir

ديار بكر/ عمر أرغين/ الأناضول

تواصل أمهات اعتصامهن أمام مقر "حزب الشعوب الديمقراطي" بولاية ديار بكر جنوب شرق تركيا، لليوم الـ 746، للمطالبة باستعادة أبنائهن المختطفين لدى تنظيم "بي كا كا" الإرهابي.

وتتهم الأمهات "حزب الشعوب الديمقراطي" بالضلوع في خداع واختطاف الشباب والزج بهم للقتال في صفوف التنظيم.

وفي حديث للأناضول، أكدت رحيمة تاتشي، أنها لم تسمع أي خبر من ابنها فاروق منذ 7 سنوات، بعد أن تم اقتياده إلى معسكرات التنظيم وهو في الـ 15 من عمره.

وأشارت رحيمة أنها مشتاقة لابنها كثيرًا، وتذرف الدموع عليه دائمًا، قائلة: " فاروق اشتقت إليك كثيرًا، فلتعد، أريد ابني من حزب الشعوب الديمقراطي وبي كا كا، فهو وحيدي الذي خدعوه، وأخذوه إلى الجبال وهو في سن الـ 15".

من جانبه، أوضح جليل بيغداش، أنهم يكملون اعتصامهم رغم كافة المصاعب، وأن نضالهم ساهم في عودة الكثير من الأبناء إلى أسرهم.

وطالب بيغداش التنظيم بإعادة ابنه، مضيفًا: "إذا كانوا يدّعون حقيقة الدفاع عن الأكراد فليتركوا هؤلاء الأولاد".

ودعا بيغداش الأبناء إلى الفرار من التنظيم والاحتماء بالدولة والعودة لحضن أمهاتهم وأباءهم.

وبدأ اعتصام الأمهات في 3 سبتمبر/ أيلول 2019، وأعرب الرئيس رجب طيب أردوغان عن دعمه لهن، فضلا عن دعم الوزراء والسياسيين وفنانين وصحفيين وكتاب ورياضيين ومنظمات مدنية ورجال دين وكافة فئات المجتمع.

ويحظى الاعتصام أيضا بدعم "جمعية أمهات سريبرينيتسا" في البوسنة والهرسك، وعضو البرلمان الأوروبي توماس زديتشوفسكي، وسفراء في أنقرة أجروا زيارات لولاية ديار بكر، والتقوا المعتصمات.


الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın