الدول العربية, العراق

العراق.. تحالف سني يدين الاستهداف السياسي لقياداته

على خلفية هجوم بقنبلة استهدف مكتب برلماني بتحالف "تقدم" في بغداد

16.01.2022
العراق.. تحالف سني يدين الاستهداف السياسي لقياداته

Iraq

بغداد / إبراهيم صالح / الأناضول

أدان التحالف المشترك بين أكبر كتلتين للسنة في البرلمان العراقي، الأحد، تكرار الهجمات التي تطال قياداتها ومكاتبها.

جاء ذلك في بيان للتحالف المشترك الذي يضم تحالف "تقدم" بزعامة محمد الحلبوسي (ثاني الترتيب برصيد 37 مقعدا من أصل 329)، وتحالف "عزم" بزعامة خميس الخنجر (14 مقعدا).

وفي وقت سابق، أفاد مصدر أمني عراقي، بأن مجهولين استهدفوا بقنبلة يدوية، مكتب النائب عبد الكريم عبطان عن تحالف "تقدم"، جنوبي بغداد، دون خسائر بشرية.

وقال التحالف في بيانه، إنه يدين "تكرار الاستهداف السياسي لقيادات ومكاتب التحالف ولأسباب مكشوفة للجميع".

ودعا في البيان، إلى "ملاحقة المجموعة الإرهابية التي هاجمت مقر النائب الشيخ عبد الكريم عبطان الجبوري وتقديمهم للعدالة دون تأخير".

وتابع: "استخدام هذه الأساليب الإجرامية في تغيير إرادتنا، لن يفلح في شيء، ولن يثنينا عن توجهاتنا في بناء دولة قوية ذات سيادة بعيدة عن الأجندات المشبوهة، وخالية من الإرهاب والسلاح المنفلت".

وحادث استهداف مكتب عبطان، لم يكن الأول من نوعه، إذ تعرضت مكاتب "تقدم" و"عزم" و"الحزب الديمقراطي الكردستاني" (رابع الترتيب برصيد 31 مقعدا) لهجمات مماثلة يومي الخميس والجمعة.

وتشير المعطيات إلى أن "الكتلة الصدرية" بزعامة مقتدى الصدر والتي حلت أولاً بفوزها بـ73 مقعداً، قد دخلت في تحالف غير معلن مع "تقدم" و"عزم" والحزب الديمقراطي الكردستاني لتشكيل الحكومة المقبلة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın