الدول العربية, العراق

العراق.. استهداف رتلين للتحالف الدولي في ذي قار وبابل

مجهولون زرعوا عبوتين ناسفتين، وتسبب انفجار إحداهما في أضرار مادية بشاحنة، بحسب مصدرين أمنيين

29.07.2021
العراق.. استهداف رتلين للتحالف الدولي في ذي قار وبابل

Iraq

بغداد / إبراهيم صالح / الأناضول

استهدفت عبوتان ناسفتان، الخميس، رتلين تابعين للتحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش" الإرهابي في محافظتي ذي قار وبابل بالعراق، وفق مصدرين أمنيين.

وقال الملازم في شرطة ذي قار (جنوب)، جميل الحسيني، إن "عبوة ناسفة زرعها مجهولون، انفجرت في رتل شاحنات يحمل مواد ومعدات لوجستية للتحالف الدولي على الطريق السريع غرب مدينة الناصرية مركز المحافظة".

وأضاف الحسيني، للأناضول، أن الانفجار تسبب بأضرار مادية في إحدى شاحنات الرتل، دون إصابات بشرية، وعلى إثره فتحت السلطات الأمنية تحقيقا في الحادث للتوصل إلى الجناة.

كما أفاد ضابط برتبة نقيب في شرطة بابل (وسط) للأناضول، طالبا عدم ذكر اسمه، باستهداف رتل مماثل للتحالف الدولي بعبوة ناسفة في الطريق السريع شمالي المحافظة، من دون إصابات أو خسائر.

ولم تتبن أي جهة المسؤولية عن الهجومين، كما لم يصدر تعقيب من السلطات العراقية والتحالف الدولي حتى الساعة 11:45 ت. غ.

ويأتي الانفجاران بعد ساعات قليلة من سقوط صاروخ في محيط السفارة الأمريكية وسط العاصمة بغداد، دون إصابات، وفق مصدر أمني للأناضول.

وفي الأسابيع الأخيرة، تصاعدت وتيرة هجمات بالصواريخ وطائرات مسيرة المفخخة وعبوات ناسفة تستهدف السفارة الأمريكية وقوات التحالف الدولي، بقيادة واشنطن، في أرجاء العراق.

وتتهم واشنطن فصائل عراقية مسلحة مرتبطة بإيران بالوقوف وراء الهجمات التي تستهدف سفارتها وقواعد ينتشر فيها الجنود الأمريكيون في العراق.

وكانت فصائل شيعية مسلحة، بينها "كتائب حزب الله العراقي" المرتبطة بإيران، هددت باستهداف مواقع تواجد القوات الأمريكية، إذا لم تنسحب امتثالا لقرار البرلمان القاضي بإنهاء الوجود العسكري الأجنبي في البلاد.

وتأتي الهجمات الجديدة، رغم توصل بغداد وواشنطن، الاثنين، إلى اتفاق يقضي بانسحاب القوات القتالية الأمريكية من العراق بحلول نهاية العام الجاري.

ومنذ 2014، تقود واشنطن تحالفا دوليا لمكافحة "داعش"، الذي اجتاح ثلث مساحة العراق آنذاك، حيث ينتشر بالعراق نحو 3000 جندي للتحالف، بينهم 2500 أمريكي.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın