فيروس كورونا

"سينوفاك": انخفاض فعالية اللقاح لتجربته على مرضى بمخاطر عالية

المدير الأول لشركة "سينوفاك" الصينية يين فيدونغ: اللقاحات التي بلغت معدلات فعالية عالية مثل "بيونتك – فايزر"، كان معظم المشاركين بالتجارب السريرية فيها أشخاصا لديهم مخاطر منخفضة للإصابة بالعدوى.

14.01.2021
"سينوفاك": انخفاض فعالية اللقاح لتجربته على مرضى بمخاطر عالية

Ankara

أنقرة / الأناضول

عزت شركة سينوفاك الصينية، انخفاض فاعلية لقاحها "كورونافاك" بالمرحلة الثالثة، في البرازيل لـ 50.38 بالمائة، إلى تجربتها على موظفي صحة لديهم مخاطر عالية للإصابة بالعدوى.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده، مدير عام الشركة، يين فيدونغ، الخميس، في العاصمة بكين، بحسب وكالة "بلومبيرغ".

وأشار فيدونغ إلى أن اللقاحات التي بلغت معدلات فعالية عالية مثل "بيونتك – فايزر"، كان معظم المشاركين بالتجارب السريرية فيها أشخاصا لديهم مخاطر منخفضة للإصابة بالعدوى.

والأسبوع الفائت، أعلن "معهد بوتانتان" الذي أجرى تجارب سريرية للقاح في البرازيل، أن اللقاح كان فعالا بنسبة 78 بالمائة ضد إصابات كورونا التي تتراوح بين "الخفيفة إلى الحادة".

والأربعاء، أعلن معهد بوتانان نفسه أن معدل الفعالية العام للقاح "كورونافاك" الذي طورته شركة "سينوفاك" الصينية بلغ 50.38 بالمائة.

أما في تركيا، أظهرت التجارب التي شارك فيها عدد أقل من الأشخاص مقارنة بالبرازيل، ان اللقاح فعال بنسبة 91.5 بالمائة في الوقاية من فيروس كورنا.

والأربعاء، أعلنت مؤسسة الأدوية والأجهزة الطبية التابعة لوزارة الصحة التركية، موافقتها على "الاستخدام الطارئ" للقاح "كورونافاك" الصيني عقب تقييم المعطيات العلمية حوله، وبعد اكتمال التحاليل المتعلقة به في مختبراتها، طيلة 14 يوما.

ومطلع يناير/ كانون الثاني الجاري، وصلت الدفعة الأولى من اللقاح الصيني على متن طائرة للخطوط الجوية التركية.

وسبق أن أعلنت تركيا عزمها شراء 75 مليون جرعة من لقاحين واعدين لوباء كورونا، من الصين وألمانيا، خلال فصل الشتاء، فيما تواصل جهودها لتطوير لقاح محلي.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın