دولي

267 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى

تستمر الاقتحامات لليوم الثالث على التوالي بمناسبة عيد الفصح اليهودي

24.04.2019
267 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى

Quds

القدس/ عبد الرؤوف أرناؤوط / الأناضول

اقتحم مستوطنون إسرائيليون، لليوم الثالث على التوالي، المسجد الأقصى بمدينة القدس الشرقية، اليوم الأربعاء، بمناسبة عيد الفصح اليهودي.

وقالت دائرة الأوقاف الاسلامية بالقدس، في تصريح مكتوب مقتضب أرسلت نسخة منه لوكالة الأناضول إن "267 متطرفا اقتحموا المسجد الأقصى صباح اليوم".

وكان أكثر من 400 مستوطن قد اقتحموا المسجد الأقصى أول من أمس الإثنين، بحراسة الشرطة الإسرائيلية، ونحو 380 يوم أمس الثلاثاء.

ودعت جماعات يمينية إسرائيلية إلى تنفيذ اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى، بمناسبة عيد الفصح اليهودي، خلال أيام الأسبوع الجاري.

وبدأ عيد الفصح اليهودي يوم الجمعة الماضي (19 إبريل/ نيسان) وينتهي صباح السبت (27 إبريل/ نيسان).

وتتم الاقتحامات من خلال باب المغاربة، في الجدار الغربي للمسجد.

وتسمح الشرطة الإسرائيلية منذ العام 2003 للمستوطنين باقتحام المسجد من خلال باب المغاربة.

وأدان مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية بالقدس، أمس الثلاثاء، "الاقتحامات والتسهيلات الشرطية لها".

وقال المجلس في تصريح مكتوب أرسل نسخة منه لوكالة الأناضول: "لا يمكن القبول بمثل هذه الإجراءات التعسفية، بحجة الأعياد اليهودية".

وأضاف: "يعتبر مجلس الأوقاف الإسلامي هذا التصعيد الممنهج، حلقة في سلسلة متصلة من الانتهاكات الهادفة إلى زعزعة الوضع التاريخي والقانوني والديني القائم في المسجد الأقصى، الأمر الذي يستدعي دق نواقيس الخطر ورصّ الصفوف على مستوى حكومات وشعوب العالم الإسلامي".

وتطالب دائرة الأوقاف الاسلامية في القدس، التابعة لدائرة الأوقاف الاسلامية بالأردن، والمسؤولة عن إدارة شؤون المسجد، بوقف الاقتحامات ولكن الشرطة الإسرائيلية لم تستجب لهذا الطلب.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.