دولي

واشنطن: الأردن لن يكون وطنا بديلا للفلسطينيين

وذلك في إطار خطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط المعروفة إعلاميا بـ "صفقة القرن"

24.04.2019
واشنطن: الأردن لن يكون وطنا بديلا للفلسطينيين

Washington

واشنطن / الأناضول

قالت واشنطن، الأربعاء، إن الأردن لن يكون وطنا بديلا للفلسطينيين، وذلك في إطار خطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط المعروفة إعلاميا بـ "صفقة القرن".

وكتب المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط جيسون غرينبلات، في تغريدة عبر توتير، إن "الإشاعات التي تقول إن خطة السلام تتضمن كونفدرالية بين الأردن وإسرائيل والسلطة الفلسطينية أو أن يصبح الأردن وطنا بديلا للفلسطينيين غير صحيحة".

وأضاف غرينبلات، "رجاء لا تنشروا الإشاعات".

وتابع المبعوث الأمريكي بالقول إن "الملك عبد الله الثاني والأردن حلفاء أقوياء للولايات المتحدة".

والثلاثاء، قال غاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصهره إن "خطة السلام في الشرق الأوسط المعروفة إعلاميا بـ "صفقة القرن" ستعلن في يونيو/ حزيران المقبل".

وكان كوشنر، أعلن في منتصف فبراير/ شباط الماضي، أن واشنطن ستقدم خطتها للسلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين بعد الانتخابات البرلمانية الإسرائيلية و"سيتعين على الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي تقديم التنازلات".

ويطالب الفلسطينيون بدولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية على حدود 1967 خالية من أي قوات إسرائيلية ومن المستوطنات بحيث تكون السيطرة الأمنية الكاملة عليها للدولة الفلسطينية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın