دولي

ميركل: فرنسا وألمانيا تستضيفان أطفال مخيم "موريا" اليوناني

الذي دمره الحريق، الثلاثاء الماضي

11.09.2020
ميركل: فرنسا وألمانيا تستضيفان أطفال مخيم "موريا" اليوناني

Berlin

برلين/الأناضول

قالت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، الخميس، إن فرنسا وألمانيا ستستضيفان أطفالا أصبحوا بلا مأوى بعد أن أتى حريق على مخيم مكتظ بالمهاجرين على جزيرة ميديللياليونانية هذا الأسبوع.

جاء ذلك في تصريحات أدلت بها المستشارة الألمانية، في احتفال أقيم بمناسبة الذكرى الثلاثين لتوحيد ألمانيا.

وأضافت ميركل قائلة "سألت رئيس الوزراء اليوناني كيف يمكننا المساعدة وكان طلبه هو أن نستضيف الأطفال الذين نقلوا للبر الرئيسي".

وتابعت "تواصلنا مع فرنسا. ستشارك ألمانيا وفرنسا" في هذا الجهد.

وأردفت قائلة "الهجرة ليست مشكلة الدول التي يصل إليها الناس ... ولا هي مشكلة ألمانيا. بل يجب أن تصبح مسؤولية أوروبية".

ودمر حريق، مساء الثلاثاء، مخيم موريا الذي يستضيف أكثر من 12 ألف لاجئ بالكامل تقريبا، وقالت السلطات اليونانية إنها تجري تحقيقا لمعرفة ما إذا كان الحريق متعمدا.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın