دولي

مقتل فتاة باشتباك مسلح بين جيش ميانمار ومنظمة "جيش أراكان" البوذية

أحد المتحدثين باسم جيش ميانمار، قال إن الاشتباكات اندلعت نتيجة قيام مجموعة من منظمة جيش أراكان بنصب كمين لقوات جيش ميانمار

21.05.2019
مقتل فتاة باشتباك مسلح بين جيش ميانمار ومنظمة "جيش أراكان" البوذية

Ankara

يانغون / زهراء أولوجاك / الأناضول

أسفرت اشتباكات مسلحة بين عناصر من جيش ميانمار ومنظمة "جيش أراكان" البوذية، الإثنين، عن مقتل فتاة وجرح 3 أطفال آخرين، في إقليم أراكان.

وأوضح مونج مونج سوي، مسؤول أمني في جيش ميانمار للأناضول، أن الاشتباكات التي وقعت بالقرب من قرية "مياوك تونغ" بين جيش ميانمار ومنظمة جيش أراكان البوذية أدت لمقتل فتاة في العاشرة من عمرها وجرح 3 أطفال آخرين.

وأشار مونج سوي، أن عيارا ناريا أصاب رأس الفتاة أدى إلى وفاتها، ولم يتم التعرف على الجهة التي تسببت بمقتلها.

بدوره، قال وين زاو أوو، أحد المتحدثين باسم جيش ميانمار، أن الاشتباكات اندلعت نتيجة قيام مجموعة من منظمة جيش أراكان بنصب كمين لقوات جيش ميانمار.

وفي 13 يناير/ كانون الثاني، أعلن جيش ميانمار أن منظمة جيش أراكان منظمة إرهابية عقب مقتل 13 شرطيا وجرح 9 آخرين.

ومنذ أغسطس/ آب 2017، تشن القوات المسلحة في ميانمار، ومليشيات بوذية، حملة عسكرية ومجازر وحشية ضد الروهنغيا في أراكان.

وأسفرت الجرائم المستمرة منذ ذلك الحين عن مقتل آلاف الروهنغيين، حسب مصادر محلية ودولية متطابقة، فضلا عن لجوء قرابة مليون منهم إلى بنغلاديش، وفق الأمم المتحدة.

وتعتبر حكومة ميانمار الروهنغيا "مهاجرين غير نظاميين" من بنغلاديش، فيما تصنفهم الأمم المتحدة "الأقلية الأكثر اضطهادا في العالم".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın