دولي, فيروس كورونا

لمواجهة كورونا.. دعوة أممية لتخفيف العقوبات على عدة دول

مثل إيران وفنزويلا وكوبا

24.03.2020
لمواجهة كورونا.. دعوة أممية لتخفيف العقوبات على عدة دول

Ankara

أنقرة/ الأناضول

دعت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، ميشيل باشيليت، إلى تخفيف العقوبات المفروضة على دول مثل إيران وفنزويلا وكوبا، في إطار مكافحة فيروس كورونا.

وشددت باشيليت، في بيان الثلاثاء، على أهمية عدم السماح بانهيار النظام الصحي في البلدان الخاضعة للعقوبات مثل إيران وكوبا وكوريا الشمالية وفنزويلا وزيمبابوي.

وأشارت إلى أن النظام الصحي في غالبية الدول الخاضعة للعقوبات، ضعيف وقابل للانهيار، وأنه من غير الممكن الدفاع عن عدم السماح بإدخال المستلزمات الطبية إلى تلك البلدان.

وتابعت قائلة: "في هذه الفترة العصيبة يجب تخفيف العقوبات المفروضة على البلدان، من أجل الصحة العامة في العالم والملايين الذين يعيشون في تلك الدول".

وأكدت أنه "من غير الممكن لدولة واحدة أن تصارع وباءً عالميا، داعية جميع البلدان إلى التضامن والتكاتف لمواجهة كورونا".

جدير بالذكر أن الولايات المتحدة تواصل فرض عقوبات أحادية الجانب، على عدة دول منها إيران وزيمبابوي وفنزويلا وكوريا الشمالية.

وحتى ظهر الثلاثاء، أصاب الفيروس أكثر من 392 ألف شخص بالعالم، توفي منهم ما يزيد عن 17 ألفًا، بينما تعافى أكثر من 103 ألف.

وأجبر انتشار الفيروس دولًا عديدة على إغلاق حدودها، تعليق الرحلات الجوية، فرض حظر التجول، تعطيل الدراسة، إلغاء فعاليات عديدة، منع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın