دولي

كابل: مؤتمر موسكو خطوة إيجابية لبدء محادثات مع طالبان

انطلقت الجمعة، بموسكو، مباحثات الجولة الثانية لمؤتمر السلام حول أفغانستان على مستوى نواب وزراء الخارجية، بحضور 11 دولة بينها الولايات المتحدة

09.11.2018
كابل: مؤتمر موسكو خطوة إيجابية لبدء محادثات مع طالبان

Afghanistan

كابل/ سيد خوده بردي سادات/ الأناضول

اعتبرت وزارة الخارجية الأفغانية، مباحثات الجولة الثانية لمؤتمر السلام، التي انطلقت الجمعة، في موسكو، "خطوة إيجابية" من أجل الشروع بمحادثات سلام مع حركة "طالبان".

جاء ذلك في بيان صادر عن الخارجية، مساء الجمعة، أشارت فيه إلى عدم مشاركة أي شخصية باسم الحكومة في مباحثات العاصمة الروسية.

وأشار البيان إلى ضرورة ألا يتم السماح لحركة طالبان باستغلال المفاوضات لغايات مختلفة.

لكنه أضاف مستدركًا بأنه "من المتوقع أن تبدأ طالبان محادثات سلام مباشرة مع الحكومة الأفغانية بعد المباحثات (التي انطلقت بموسكو)".

وفي وقت سابق من الجمعة، انطلقت مباحثات الجولة الثانية لمؤتمر السلام حول أفغانستان، على مستوى نواب وزراء الخارجية، حيث تمت دعوة 11 دولة بينها الولايات المتحدة، وبحضور وزيرالخارجية الروسي سيرغي لافروف.

وتكون الوفد الأفغاني من 5 أعضاء برئاسة دين محمد عزيز الله، نائب رئيس مجلس السلام الأعلى في أفغانستان، انضم إليهم بعد وصولهم إلى العاصمة الروسية، سفير أفغانستان لدى موسكو، قيوم كوكاي.

وحضر المباحثات أيضًا ممثل حركة طالبان، شير محمد عباس ستاناكزاي.

وحسب البرنامج الرسمي للمؤتمر، يرأس ستاناكزاي، رئيس المكتب السياسي لطالبان، وفد الحركة خلال الجولة الثانية للمؤتمر.

يشار أن الطاولة المستديرة التي جلس عليها أعضاء من وفد طالبان (خلال افتتاح فعاليات المؤتمر) شهدت أيضا جلوس ممثلي الوفد الأفغاني، وفصل بينهما نائب وزير الخارجية الروسي إيغور مورغولوف.

كما حضر ممثل عن السفارة الأمريكية في موسكو المباحثات بصفة عضو مراقب.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın