دولي

فرنسا تعتزم استقبال 500 طفل من لاجئي "موريا"

عقب الحريق الكبير الذي دمر مخيم "موريا" وشرد الآلاف من سكانه اللاجئين

24.09.2020
فرنسا تعتزم استقبال 500 طفل من لاجئي "موريا"

Ile-de-France

باريس/الأناضول

أعلنت فرنسا الأربعاء، اعتزامها استقبال 500 طفل من طالبي اللجوء في جزيرة ميديللي (لسبوس) اليونانية على خلفية الحريق الكبير بمخيم "موريا" الواقع في الجزيرة.

وقال وزير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية كليمنت بون، في تصريحات لإذاعة "RTL"، إن بلاده ستستقبل 500 طفل من طالبي اللجوء في ميديللي.

وتشرد آلاف اللاجئين جراء حريق هائل اندلع في 9 سبتمبر/ أيلول الجاري في مخيم "موريا"، الذي يعد أكبر مخيمات طالبي اللجوء في البلاد.

وقالت السلطات اليونانية إنها تجري تحقيقا لمعرفة ما إذا كان الحادث متعمدا.

ويضم "موريا" نحو 13 ألف طالب لجوء، وانتقدت منظمات الإغاثة الإنسانية الدولية مرارا وضع المخيم، مشيرة إلى الاكتظاظ والظروف غير الإنسانية فيه.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın