دولي

الجيش الإسرائيلي يهدم منزلا ثانيا في الضفة الغربية

بعد ساعات على هدمه منزل الشهيد صالح البرغوثي وسط الضفة

17.04.2019
الجيش الإسرائيلي يهدم منزلا ثانيا في الضفة الغربية

Ramallah

رام الله / قيس أبو سمرة / الأناضول 

هدم الجيش الإسرائيلي، الأربعاء، منزلا فلسطينيا قيد الإنشاء، شمالي الضفة الغربية المحتلة، بدعوى البناء بدون ترخيص؛ وذلك بعد ساعات قليلة على هدم منزل آخر، وسط الضفة.

وقال شهود عيان لوكالة الأناضول، إن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت بلدة جبارة بمحافظة طولكرم (شمال)، وشرعت بهدم منزل قيد الإنشاء، يعود للمواطن شحادة عزام.

وتمنع إسرائيل الفلسطينيين من البناء في مناطق الضفة الغربية المصنفة ضمن "ج"، التي تتبع لسيطرتها إداريًّا وأمنيًّا.

ووفق اتفاقية أوسلو الثانية الموقعة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل في 1995، تم تقسيم الضفة الغربية إلى 3 مناطق "أ" و"ب" و"ج"، وتمثل الأخيرة نسبة 61 بالمئة من مساحة الضفة.

وفي وقت سابق، من فجر اليوم، هدم الجيش الإسرائيلي، منزل الشهيد صالح البرغوثي، الذي لقي حتفه برصاص الجيش، نهاية العام الماضي.

ويقع المبنى في بلدة كوبر، بمحافظة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

وبحسب مراسل وكالة الأناضول، اقتحمت قوة عسكرية إسرائيلية بلدة كوبر، وحاصرت منزل عائلة "البرغوثي" برفقة جرافات عسكرية، وشرعت بعملية الهدم.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.