دولي

الجيش الأذربيجاني يكبد القوات الأرمينية خسائر فادحة

إثر خرق القوات الأرمينية للهدنة ليلا عبر استهداف مناطق سكنية وعسكريين أذربيجانيين

30.10.2020
الجيش الأذربيجاني يكبد القوات الأرمينية خسائر فادحة

Baki

باكو/الأناضول

أعلن الجيش الأذربيجاني تكبيد خسائر فادحة للقوات الأرمينية إثر خرقها الهدنة ليلة الخميس الجمعة.

وأفادت وزارة الدفاع الأذربيجانية في بيان الجمعة أنه رغم الهدنة المعلنة، استهدفت القوات الأرمينية مناطق سكنية وعسكريين أذربيجانيين في ساعات الليل.

وأوضحت الوزارة أن الاشتباكات تركزت على محاور أغدره وخوجافند وغوبادلي، وتم التصدي لهجمات القوات المعتدية وتكبيدها خسائر فادحة.

وأضافت أنه تم تدمير طائرتي Su-25، و3 مدافع T-72، ومركبة مشاة مدرعة، ومنظومتي صواريخ طراز سميرتش ومنظومة غراد، و10 مدافع من أنواع مختلفة للجيش الأرميني، على خط الجبهة طوال الخميس وساعات الليل.

كما لفتت إلى تدمير مدفعين من طراز فوزديكا ذاتي الدفع، ومضاد طائرات OSA، ومركبة رادار P-18، و4 عربات، فضلا عن تحييد العديد من الجنود.

وأكدت الوزارة أن الوضع على الجبهة تحت سيطرة الجيش الأذربيجاني.

والأحد، أعلنت الولايات المتحدة وقفا لإطلاق النار اعتبارا من صباح الإثنين، بين أذربيجان وأرمينيا في إقليم "قره باغ" المحتل.

وخرقت أرمينيا الهدنة للمرة الثالثة على التوالي، باستهدافها وحدات عسكرية أذربيجانية، وقصف مدنيين في مدينة ترتر، وعدة مواقع على خط الجبهة، منها توفوز، وكده باي، وتاش كسن، ومدن فضولي، ولاتشين، وفق وزارة الدفاع الأذربيجانية.

وسبق أن انتهك الجيش الأرميني الهدنة الإنسانية الأولى في 10 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، والثانية في 18 من الشهر ذاته.

وبدأت أذربيجان في 27 سبتمبر/ أيلول الماضي عملية عسكرية لتحرير أراضيها المحتلة، وتمكنت من استعادة السيطرة على 4 مدن و3 بلدات و170 قرية.



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın