دولي

الأمم المتحدة: 250 قتيلا و100 ألف نازح جراء نزاع قبلي بدارفور

بدأ منذ 15 يناير الجاري، وفق متحدث باسم مفوضية شؤون اللاجئين الأممية

22.01.2021
الأمم المتحدة: 250 قتيلا و100 ألف نازح جراء نزاع قبلي بدارفور

Istanbul

إسطنبول/ الأناضول

قالت الأمم المتحدة، الجمعة، إن الاشتباكات القبلية في إقليم دارفور، غربي السودان، خلفت 250 قتيلا و100 ألف نازح منذ 15 يناير/ كانون الثاني الجاري.

وقال المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، بوريس شيشيركوف، إن "250 شخصا فقدوا حياتهم، من بينهم 3 من العاملين في المجال الإنساني، في الاشتباكات القبلية التي بدأت في 15 من الشهر الجاري في دارفور".

وأضاف تشيشيركوف، خلال مؤتمر صحفي في مدينة جنيف السويسرية، إن "حوالي 3 آلاف و500 لاجئ سوداني جديد وصلوا إلى شرق تشاد جراء الاشتباكات في دارفور".

وأوضح أنه تم استضافة هؤلاء اللاجئين، ومعظمهم من النساء والأطفال، في 4 مواقع نائية للغاية تفتقر للخدمات الأساسية أو البنية التحتية العامة.

وأشار تشيشيركوف، إلى أن مفوضية اللاجئين تسرع لإيصال الإمدادات إلى المنطقة للاستجابة لاحتياجات اللاجئين.

ووفق تقرير أصدره مكتب الأمم المتحدة لتنسيق شؤون اللاجئين "أوتشا"، الخميس، فإن النازحين السودانيين إلى تشاد، هم جزء من 116 ألف شخص نزحوا من مناطق متفرقة في دارفور جراء النزاع القبلي، منذ منتصف الشهر الجاري.

وتشهد مناطق عديدة في دارفور اقتتالا قبليا، ضمن صراعات على الأرض والموارد ومسارات الرعي.

ولا توجد تقديرات رسمية لحجم السلاح المنتشر في أيدي القبائل بولايات دارفور، فيما تفيد تقارير غير رسمية بأن القبائل تمتلك مئات الآلاف من قطع السلاح، بينها أسلحة ثقيلة ومتوسطة.

وضبط الأمن هو أحد أولويات الحكومة خلال مرحلة انتقالية، بدأت في 21 أغسطس/ آب 2019، وتستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وائتلاف "قوى إعلان الحرية والتغيير".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın