دولي

الأمم المتحدة تأمل نتائج ايجابية من اجتماع "5+1" حول قبرص

قال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام ستيفان دوجاريك، إن "جهود الأمم المتحدة بشأن القضية القبرصية تشهد مدا وجذرا"

26.02.2021
الأمم المتحدة تأمل نتائج ايجابية من اجتماع "5+1" حول قبرص

New York

نيويورك / محمد طارق / الأناضول

قالت الأمم المتحدة، الخميس، إنها تأمل أن تنبثق "نتائج ايجابية" بشأن القضية القبرصية عن اجتماع مجموعة "5+1" غير الرسمي المزمع عقده في مدينة جنيف السويسرية، في أبريل/نيسان المقبل.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده إستيفان دوجاريك المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بمقر المنظمة الدولية في نيويورك.

وقال دوجاريك إن "جهود الأمم المتحدة بشأن القضية القبرصية تشهد مدا وجذرا"، لافتا إلى أن مجموعة 5+1 ستعقد اجتماعا حول قبرص خلال الفترة من 27 إلى 29 أبريل.

وتضم مجموعة "5+1" حول قبرص الأمم المتحدة وشطري الجزيرة القبرصية والدول الضامنة الثلاث تركيا واليونان وبريطانيا.

واستدرك أن "مستشارة الأمين العام جين هول لوت، تتشاور مع الأطراف المعنية (بالقضية القبرصية)، ونعتقد أن الوقت مناسب لعقد هكذا اجتماع".

وبين دوجاريك أن "الاجتماع غير رسمي، ونأمل بشدة أن تكون هناك نتائج إيجابية".

ومساء الأربعاء، أعلنت الأمم المتحدة عن عقد اجتماع غير رسمي لمجموعة "5+1" بشأن القضية القبرصية، في جنيف، خلال الفترة من 27 الى 29 أبريل المقبل.

وأوضح دوجاريك أن "الغرض من الاجتماع هو تحديد ما إذا كانت هناك أرضية مشتركة للأطراف للتفاوض على حل دائم لمشكلة قبرص في أفق منظور".

ومنذ انهيار محادثات إعادة توحيد الجزيرة التي جرت برعاية الأمم المتحدة في سويسرا في يوليو/تموز 2017، لم تجرَ أي مفاوضات رسمية بوساطة أممية لتسوية النزاع في قبرص.

و تعاني جزيرة قبرص منذ عام 1974من انقسام بين شطرين، تركي في الشمال ورومي في الجنوب، وفي 2004 رفض القبارصة الروم خطة قدمتها الأمم المتحدة لتوحيد الشطرين.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın