دولي

إقليم كردستان ينفي المشاركة في اغتيال قاسم سليماني

إثر نشر صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، تفاصيل جديدة عن عملية الاغتيال، قالت فيها إن مؤسسة مكافحة الإرهاب بالإقليم، شاركت فيها

09.05.2021
إقليم كردستان ينفي المشاركة في اغتيال قاسم سليماني

Baghdad

بغداد/ علي جواد/ الأناضول

نفت سلطات إقليم كردستان شمالي العراق، الأحد، المشاركة في اغتيال القائد السابق لـ"فيلق القدس" الإيراني، قاسم سليماني.

وفي 3 يناير/ كانون الثاني 2020، قتل سليماني، رفقة رئيس هيئة "الحشد الشعبي" العراقية أبو مهدي المهندس، في غارة أمريكية، قرب العاصمة بغداد.

وقالت مؤسسة مكافحة الإرهاب بإقليم كردستان في بيان الأحد: "نُشر تقرير يتهم بشكل غير مباشر مشاركة عدد من الضباط الكرد في اغتيال الجنرال قاسم سليماني، وفي جانب آخر ورد اسم مكافحة الإرهاب التابعة لإقليم كردستان".

وأردفت: "ننفي نفيا قاطعا علم واطلاع ومشاركة قوات مكافحة الإرهاب في هذه الفعلة".

ويأتي الموقف ردا على تفاصيل جديدة حول الحادثة نشرتها صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، قبل ساعات.

وجاء في التفاصيل أن "عملاء أكراد ارتدوا زي معالجات الأمتعة في مطار بغداد الدولي للترحيب بالجنرال سليماني وإثبات هويته بشكل إيجابي عند هبوطه بالمطار".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın