تركيا, دولي

فعالية تضامنية بمسجد تعرض لحريق في "نيوهافن" الأمريكية

شارك فيها مسلمون إلى جانب سكان محليين من غير المسلمين

17.05.2019
فعالية تضامنية بمسجد تعرض لحريق في "نيوهافن" الأمريكية

Connecticut

نيوهافن/ الأناضول

شهد مسجد "الديانة" بمدينة نيوهافن التابعة لولاية "كونيتيكت" الأمريكية، فعالية تضامنية شارك فيها مسلمون إلى جانب سكان غير مسلمين، على خلفية تعرضه لحريق الأحد الماضي، على يد مجهولين.

وشارك في الفعالية، ملحق الخدمات الدينية التركي بمدينة نيويورك سنان دادالر، ورئيس مركز الديانة الأمريكي فاتح كانجا، وعمدة نيوهافن طوني هارب، وعدد من مسؤولي الشرطة والإطفاء بالمدينة.

وفي كلمة خلال الفعالية التي بدأت بتلاوة القرآن الكريم، أعرب دادالر عن شكره لجميع المشاركين حيال دعمهم للمسجد.

وشدّد المسؤول التركي على أهمية السلام والأمن بالنسبة إلى الدين الإسلامي.

وحذّر من تصاعد العنف والإرهاب على الصعيد العالمي، مبينًا أن مسجد الديانة في نيوهافن تعرض لهجوم كراهية.

بدوره قال كانجا إن الإرهاب لا دين له ولا لون ولا عرق، معربًا عن أسفه حيال الحريق الذي تعرض له المسجد.

وأوضح أن الإنسانية اليوم بحاجة ماسة إلى الوحدة والتضامن أكثر من أي وقت مضى.

من جهته تعّهد المحامي جوشوا بيري، في كلمة باسم النيابة العامة لدى كونيتيكت، ببذل جهود حثيثة من أجل معاقبة الأشخاص المسؤولين عن الهجوم في مسجد الديانة.

والاثنين، أعرب وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، في تغريدة عبر حسابه على "تويتر"، عن أسفه حيال الحادث، مشيرا إلى أنه "يعتبر مثالًا جديدًا على ظاهرة العداء للإسلام المتزايدة حول العالم".

بدوره، استنكر الناطق باسم حزب العدالة والتنمية، عمر جليك، الحادثة، بالقول إن "الذين يتجاهلون بدافع أيديولوجي أو سياسي مثل هذه الأحداث، سيظلون متفرجين إزاء نيران الكراهية التي ستطالهم أيضا".

وفي اليوم نفسه، كشفت مستشارية الشؤون الدينية بالقنصلية العامة التركية في مدينة نيويورك، عن تعرض مسجد "الديانة"، لأضرار جسيمة جراء إحراقه من قبل مجهولين.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın