تركيا, دولي

سفير فنزويلا بتركيا يطالب برفع الحصار والعقوبات عن بلاده فورا

خوسيه غريغوريو رييس اعتبر أن الحملة على بلاده لا تستهدف حكومة مادورو بل تسعى لإنهاء الثورة السلمية التي بدأت في عهد هوغو تشافيز وانتشرت بأرجاء القارة

11.02.2019
سفير فنزويلا بتركيا يطالب برفع الحصار والعقوبات عن بلاده فورا

Ankara

أنقرة / سرتاج بولور / الأناضول

قال السفير الفنزويلي لدى تركيا، خوسيه غريغوريو رييس، الإثنين، إن بلاده ليست بحاجة إلى المساعدات الإنسانية، وإنما تطالب برفع فوري للحصار والعقوبات المفروضين عليها.

جاء ذلك خلال استقباله وفدا من حزب "وطن" التركي (معارض) الذي زار السفارة الفنزويلية، في إطار دعم حملة جمع التواقيع التي أطلقها الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو ضد التدخلات الخارجية في بلاده.

وأوضح رييس أن الولايات المتحدة جمّدت نحو 20 مليار دولار من أموال فنزويلا، مشيرا إلى أن الحملة على بلاده لا تستهدف حكومة الرئيس مادورو، بل تسعى لإنهاء الثورة السلمية التي بدأت في عهد الرئيس السابق هوغو تشافيز وانتشرت في أرجاء القارة.

وأشار إلى أن بلاده تتعرض حاليا لحرب اقتصادية وإعلامية وسياسية ونفسية، معتبرا اعتراف بعض الدول بشرعية حكومة غير موجودة أصلا، بمثابة "انقلاب".

وتابع قائلا: "المجتمع الدولي يحاول من خلال الاعتراف بشرعية دمية يُدعى خوان غوايدو إقناع الرأي العام بمفهوم ديمقراطي خاطئ".

وشكر السفير الفنزويلي تركيا حكومة وشعبا على مواقفها الداعمة للشرعية في بلاده، مبينا أن الدعم التركي منح الفنزويليين دفعة معنوية كبيرة.

من جانبها، قالت تولين أويغور، مرشحة حزب "وطن" لرئاسة بلدية العاصمة أنقرة، إن تركيا حكومة وشعبا، تدعم وبقوة الشعب الفنزويلي ورئيسه نيكولاس مادورو.

وأكدت أن الشعب التركي يدرك جيدا الوجه الحقيقي للامبرياليين وأهدافهم، مشيرة إلى أن الصمود في وجه الهجمات على فنزويلا "واجب إنساني من الدرجة الأولى".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.