تركيا

رئيس الأركان التركي: نطور تعاوننا مع إيران ضد التهديدات الراهنة

ورئيس الأركان الإيراني باقري يؤكد تبني البلدين موقفا مشتركا حيال ضرورة الحفاظ على وحدة الأراضي العراقية

02.10.2017
رئيس الأركان التركي: نطور تعاوننا مع إيران ضد التهديدات الراهنة

Tahran

طهران/ مصطفى مليح أهسهالي/ الأناضول

قال رئيس الأركان التركي، خلوصي أكار، إن تركيا وإيران تطوران تعاونهما في المجال العسكري، ضد التهديدات والمخاطر الراهنة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيراني محمد باقري، عقب لقائهما في طهران.

وأردف أكار:" تركيا وإيران بلدان صديقان على مدار مئات الأعوام، يمتلكان قيما مشتركة، وفي ضوء هذه القيم نطور تعاوننا ضد التهديدات والمخاطر الراهنة التي نواجهها".

وتابع:" نقوم بتطوير علاقتنا العسكرية أيضا، علاوة على السياسية والاقتصادية".

ولفت إلى توصل البلدين لتفاهم حول مكافحة الإرهاب لا سيما خلال الأيام المقبلة، وأمن الحدود في هذا الإطار.

بدوره ذكر باقري أنه بحث مع نظيره التركي، المواضيع التي تشكل تهديدا لكلا البلدين.

ونوه أن تركيا وإيران تتبنيان موقفا مشتركا ضد الاستفتاء غير الشرعي، الذي أجرته إدارة اقليم شمال العراق، بخصوص الانفصال.

وقال في هذا الصدد:" نمتلك آراء مشتركة حول وحدة الأراضي العراقية، وضرورة عدم قبول الاستفتاء".

كما لفت إلى أنه تبادل وجهات النظر مع أكار، حول جهود الجيشين العراقي والسوري في مكافحة داعش، وسبل تحقيق السلام والأمان في هذين البلدين.

وذكر باقري أنه ناقش مع أكار، ملف زيادة التعاون بين القوات المسلحة التركية والإيرانية والبلدان الاسلامية.

وشدد على أنه سيجري تطوير العلاقات العسكرية بين أنقرة وطهران قائلا:" أجرينا مباحثات حول التدريب العسكري والمناورات وتبادل الخبرات".

وأردف:" سيتم تناول هذه المواضيع والمزيد خلال زيارة السيد رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان إلى إيران".

وصل رئيس هيئة الأركان التركية، مساء الأحد، إلى العاصمة الإيرانية طهران تلبية لدعوة نظيره الإيراني.

ومن المرتقب أن يلتقي أكار، الرئيس الإيراني حسن روحاني، والأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني، ووزير الدفاع أمير حاتمي.

وفي منتصف سبتمبر/أيلول الماضي، قال أردوغان خلال مقابلة أجرتها معه قناة تلفزيونية إنه "من المتوقع أن يزور إيران في الرابع من أكتوبر/تشرين الأول (الحالي)، للمشاركة في اجتماع المجلس الإستراتيجي رفيع المستوى بين البلدين". 

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın