تركيا, دولي

تشاووش أوغلو: ترامب قال إنهم يدرسون ترحيل "غولن"

خلال جلسة على هامش "منتدى الدوحة"

16.12.2018
تشاووش أوغلو: ترامب قال إنهم يدرسون ترحيل "غولن"

Ad Dawhah

الدوحة / الأناضول

قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الأحد، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أبلغ الرئيس رجب طيب أردوغان بأن واشنطن تدرس ترحيل "فتح الله غولن" زعيم التنظيم الإرهابي المسؤول عن تدبير انقلاب فاشل في 2016.

جاءت ذلك خلال مشاركته في جلسة أقيمت على هامش "منتدى الدوحة" الـ 18 في قطر، والذي افتتحت أعماله السبت وتنتهي الأحد.

وأشار إلى أن الجميع ركز على مسألة القس الأمريكي أندرو برونسون، وهو أحد عملاء وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي آي إيه)، لكن هناك قضايا أكبر في إطار العلاقات التركية الأمريكية، وفي مقدمتها دعم واشنطن لتنظيم "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي في سوريا، وهذا يشكل خطرًا على الأمن القومي التركي.

ومن بين أبرز تلك القضايا أيضا - بحسب تشاووش أوغلو - إقامة "فتح الله غولن" في الولايات المتحدة، وهو الذي يتزعم المسؤولين عن محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا عام 2016.

ولفت إلى اتضاح الجانب الأسود لتنظيم "غولن" وكيف تنتهك القوانين الأمريكية، في نتيجة تحقيقات يجريها مكتب التحقيقات الفدرالي (إف بي أي) في ولايات أمريكية عدة.

وأضاف: "ما نتطلع إليه واضح جدًا.. لدينا اتفاقيات ثنائية والقانون الدولي واضح أيضًا. وقد سلّمنا الولايات المتحدة لائحة تضم أسماء 84 شخصا ينتمون للتنظيم بما في ذلك غولن، مع طلب لتسليمهم إلى تركيا".

وتابع: "الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قال للرئيس رجب طيب أردوغان، خلال آخر لقاء بيننا في بوينس آيرس (على هامش قمة مجموعة العشرين)، إنهم يدرسون هذا الموضوع (..) ولكن يجب أن نرى خطوات ملموسة".

ويقيم زعيم التنظيم الإرهابي، في الولايات المتحدة منذ عام 1999، وتطالب أنقرة واشنطن بتسليمه، من أجل المثول أمام العدالة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın