تركيا

تركيا: كاميرات تكشف متورطي تفجير "رأس العين" السورية

أعلنت وزارة الداخلية التركية، إلقاء القبض على المتورطين في التفجير الإرهابي الذي وقع بمدينة "رأس العين" السورية مطلع الشهر الجاري، وذلك بالاستعانة بتسجيلات كاميرات مراقبة.

19.01.2021
تركيا: كاميرات تكشف متورطي تفجير "رأس العين" السورية

Ankara

أنقرة/ سرتاتش بولور/ الأناضول

- التفجير الإرهابي وقع في 2 يناير بمدينة "رأس العين" السورية وأسفر عن مقتل طفلين وإصابة 4 أشخاص
- إرهابية متورطة بالتفجير قالت إن تنظيم "بي كا كا/ ب ي د/ ي ب ك" أجبرها على تنفيذ الهجوم تحت تهديدها بالبقاء في السجن

أعلنت وزارة الداخلية التركية، إلقاء القبض على المتورطين في التفجير الإرهابي الذي وقع بمدينة "رأس العين" السورية مطلع الشهر الجاري، وذلك بالاستعانة بتسجيلات كاميرات مراقبة.

وأفادت الوزارة في بيان، الثلاثاء، أن وحدات من قسم الاستشارة في الدرك والاستخبارات، ومكافحة الإرهاب التركية، والقوات المحلية في رأس العين، أطلقت بالتنسيق مع ولاية شانلي أورفة التركية، تحقيقات لإلقاء القبض على مرتكبي التفجير الذي أدى إلى مقتل طفلين وإصابة 4 أشخاص.

وأشار البيان إلى أنه بعد فحص تسجيلات كاميرات المراقبة في منطقة التفجير، تم توقيف 9 سوريين للاشتباه بهم بتنفيذ الهجوم.

وأظهرت التسجيلات أن إرهابية وضعت المتفجرات وأن إرهابيا آخر فجرها عن بعد، فضلًا عن مساعدة 7 أشخاص آخرين لهما.

وفي اعترافاتها، قالت الإرهابية إنها تعرضت لضغوطات كبيرة من قبل تنظيم "بي كا كا/ ب ي د/ ي ب ك" أثناء وجودها في سجن للتنظيم بمدينة القامشلي شمالي سوريا.

وأضافت أن الإرهابيين أجبروها على تنفيذ العملية تحت تهديد إبقائها في السجن لسنوات طويلة في حال رفضها.

والاثنين، أعلنت ولاية شانلي أورفة، توقيف 9 أشخاص في رأس العين الواقعة ضمن منطقة عملية "نبع السلام" شمالي سوريا، للاشتباه بتورطهم بالتفجير الذي وقع في 2 يناير/ كانون الثاني الجاري.

ويحاول عناصر التنظيم الإرهابي بين الفينة والأخرى، التسلل إلى منطقتي رأس العين وتل أبيض وشن هجمات إرهابية من نقاط تمركزهم في مدينتي "عين عيسى" و"تل تمر".

وفي 9 أكتوبر/تشرين الأول 2019، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي "ي ب ك/ بي كا كا" و"داعش"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وفي 17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، وأعقبه اتفاق مع روسيا في سوتشي 22 من الشهر ذاته.​​​​​​​

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın