تركيا

تركيا.. "العدالة والتنمية" يطالب باشراف الدولة على ميراث "أتاتورك"

عوضًا عن حزب "الشعب الجمهوري" المعارض الذي يمتلك أسهم مؤسس الجمهورية التركية في مصرف "إيش" بموجب وصيته

13.10.2018
تركيا.. "العدالة والتنمية" يطالب باشراف الدولة على ميراث "أتاتورك" قال المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم، عمر جليك، السبت، إن ميراث مؤسس الجمهورية، مصطفى كمال أتاتورك، ينبغي وضعه تحت إشراف الدولة. جاء ذلك في كلمة له خلال اجتماع للحزب بولاية أضنة، بشأن قضية أسهم أتاتورك في مصرف إيش (العمل)، التي أوصى بنقل ملكيتها إلى حزب الشعب الجمهوري المعارض، قبيل وفاته، عام 1938. ( İbrahim Erikan - وكالة الأناضول )

Adana
أضنة/ الأناضول

قال المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم، عمر جليك، السبت، إن ميراث مؤسس الجمهورية، مصطفى كمال أتاتورك، ينبغي وضعه تحت إشراف الدولة.

جاء ذلك في كلمة له خلال اجتماع للحزب بولاية أضنة، بشأن قضية أسهم أتاتورك في مصرف إيش (العمل)، التي أوصى بنقل ملكيتها إلى حزب الشعب الجمهوري المعارض، قبيل وفاته، عام 1938.

ولفت "جليك" إلى أن مؤسسات الجمهورية ينبغي أن تشرف على ميراث أتاتورك، نيابة عن الشعب التركي، باعتباره قيمة مشتركة للجميع.

وقال إنه من الصواب أن تتولى الدولة تمثيل أسهم أتاتورك في مصرف "إيش"، أحد أكبر المصارف الخاصة في البلاد، والإشراف عليها.

وشدد على أنه لا ينبغي لأي حزب أن يمارس التجارة بشكل مباشر أو غير مباشر.

يشار إلى أن أتاتورك أوصى بنقل ملكية أسهمه في مصرف "إيش" إلى حزب الشعب الجمهوري، على أن تخصص الأرباح لصالح مجمعي اللغة التركية، والتاريخ التركي.

وتبلغ نسبة تلك الأسهم في البنك نحو 28%، ويمتلك بذلك حزب الشعب الجمهوري حق تعيين 4 أعضاء من أصل 11 يشكلون مجلس إدارة المصرف.

وقبل أيام دعا الرئيس رجب طيب أردوغان إلى نقل ملكية تلك الحصة إلى خزانة الدولة، وأعرب عن اعتقاده بإمكانية تمرير قانون بهذا الشأن في البرلمان، بالتعاون مع حزب الحركة القومية.

بدوره، أعرب رئيس "الحركة القومية"، دولت باهجه لي، عن استعداد حزبه لدعم أي مقترح قانوني بهذ الخصوص.

من جهته، قال نائب رئيس الكتلة النيابية لحزب الشعب الجمهوري، أوزغور أوزل، إن الوصية حق شخصي، ولا يمكن إصدار قانون لتقويضها، وشدد على أن الحزب سيعارض مثل هذه المخططات. الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın