تركيا, دولي

الخارجية التركية تستدعي سفير ألمانيا على خلفية قضية كافالا

تم إبلاغ السفير الألماني بأن حكم الإدانة الصادر من القضاء التركي لا يمكن أن يكون موضع شك من قبل أي دولة

29.04.2022
الخارجية التركية تستدعي سفير ألمانيا على خلفية قضية كافالا

Ankara

أنقرة/ الأناضول

استدعت وزارة الخارجية التركية، السفير الألماني لدى أنقرة يورغن شولز، وأبلغته إدانتها لموقف برلين المسيس من قضية عثمان كافالا.

وبحسب بيان أصدرته الوزارة، استدعى نائب وزير الخارجية لشؤون الاتحاد الأوروبي فاروق قايمقجي، السفير الألماني، عقب استدعاء وزارة الخارجية الألمانية سفير أنقرة لدى برلين أحمد بشار شن بخصوص قضية كافالا.

وأفاد البيان أن قايمقجي أبلغ السفير الألماني بإدانة تركيا لاستدعاء سفيرها لدى برلين بشكل يخالف الأعراف الدبلوماسية، بشأن قضية ينظر فيها القضاء التركي، وتسييس (ألمانيا) القضية المذكورة.

وأضاف أنه تم إبلاغ السفير الألماني بأن حكم الإدانة الصادر عن القضاء التركي المستقل (بحق كافالا)، لا يمكن أن يكون موضع شك من قبل أي مؤسسة أو سلطة أو دولة، وأن تركيا دولة قانون تعي دستورها والتزاماتها الدولية، وترفض محاولات المساس بجهازها القضائي أو التدخل في شؤونها الداخلية.

وأردف البيان أنه تم تذكير السفير الألماني بمبدأ اتفاقية فيينا الخاص بعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول.

وفي وقت سابق الجمعة، أدان وزير العدل التركي بكر بوزداغ، استدعاء الخارجية الألمانية السفير التركي لديها على خلفية قضية كافالا.

وكانت الخارجية الألمانية استدعت السفير التركي لديها احتجاجا على الحكم المؤبد الصادر بحق عثمان كافالا.

ودعا المتحدث باسم الخارجية الألمانية كريستوفر برغر، في مؤتمر صحفي، بقية دول الاتحاد الأوروبي لتحذو حذوها فيما يتعلق بالقضية المذكورة.

والاثنين الماضي، قضت محكمة تركية في إسطنبول بالسجن المؤبد على المدعو عثمان كافالا بتهمة الضلوع في محاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016.

وأدانت هيئة المحكمة كافالا بـ "محاولة الإطاحة بحكومة الجمهورية التركية أو عرقلة عملها بشكل جزئي أو كلي".

كما أصدرت حكما بالسجن لمدة 18 عاما على 7 متهمين آخرين، فيما قررت فصل ملفات الفارين الـ9 عن القضية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın