تركيا

أردوغان: ليس عادلا رهن مصير العالم بمشيئة دولة واحدة

الرئيس التركي جدد رفضه هيمنة 5 دول دائمة العضوية في مجلس الأمن على قرارات العالم

22.05.2019
أردوغان: ليس عادلا رهن مصير العالم بمشيئة دولة واحدة

Ankara

أنقرة / ظفر فاتح بياز / الأناضول

- الرئيس التركي جدد رفضه هيمنة 5 دول دائمة العضوية في مجلس الأمن على قرارات العالم.
- هل هناك عدل في أراكان وليبيا وفلسطين والقدس اليوم؟
- أولئك الذين يزعمون نشر العدل يخدعون الإنسانية من خلال إسداء النصائح فقط.
- عملنا خلال السنوات الماضية من أجل تطوير وتقوية منظومة العدالة.
- خضنا نضالا كبيرا لكي تتخذ الهيئات القضائية قراراتها فعلا باسم الشعب وتعمل من أجل الدولة.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان: "ليس عادلًا ذلك الفكر أو الكيان الذي يدّعي بأن العالم ليس أكبر من خمسة دول، ويرهن مصير العالم بمشيئة دولة واحدة"، في إشارة إلى الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، والولايات المتحدة الأمريكية.

جاء ذلك خلال كلمة أردوغان، الأربعاء، أمام مراسم تعيين القضاة والمدعين العامين، بالمجمع الرئاسي بأنقرة.

وتساءل الرئيس التركي "هل هناك عدل في أراكان، وليبيا، وفلسطين، والقدس، اليوم؟".

واعتبر أن "أولئك الذين يزعمون نشر العدل يخدعون الإنسانية من خلال إسداء النصائح فقط".

وأوضح أردوغان، أن تكراراه في كل المحافل الدولية أن "العالم أكبر من خمسة"، هو مظهر من مظاهر السعي للعدالة.

وأضاف "باعتبارنا صوتا لجميع المظلومين في العالم نكرر هذا النداء ضد النظام العالمي الظالم، الذي يتسبب في الكثير من المظالم".

وفيما يتعلق بالنظام القضائي التركي، قال أردوغان، إنه تم العمل خلال السنوات الـ 17 الماضية من أجل تطوير وتقوية منظومة العدالة، من جميع النواحي سواء الإمكانات المادية أو الموارد البشرية أو التشريعات.

وأضاف "خضنا نضالا كبيرا لكي نحول الهيئات القضائية إلى هيئات تتخذ قراراتها فعلا باسم الشعب، وتعمل من أجل الدولة".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın